أخبار

مجموعةُ باميلا رولاند لربيع 2020.. طبعات مُتناقضة للسّهرات الباذخة!

تحرص المصمّمة باميلا رولاند دائمًا على إرضاء عملائها الدوليين الذين يرتدون إبداعاتها المسائية في الحفلات والسّهرات في مختلف أنحاء العالم. وعلى الرّغم من أنّها اختارت الحديقة المزهرة كمصدر إلهام مجموعتها لأزياء ربيع 2020، إلا أنّها لم تستطعْ مقاومة إدراج بعض أكثر الصيحات شعبية في الموسم الماضي، مثل طبعات نقوش الحيوانات البرية في تشكيلتها. وعلى عكس معظم المصمّمين الذي يقومون بدمج طبعات الأزهار الأثيرية والشاعرية مع الطبعات الحيوانية في القطع الجاهزة، فتكون النتيجة سيئة إلى حدّ كبير، نجحت رولاند في دمج الطبعتين المتناقضتين في أزياء السّهرة الفاخرة. فكانت النتيجة تشكيلة من فساتين السّهرة مصمّمة بشكل جميل من أقمشة فاخرة، وكان هناك

تحرص المصمّمة باميلا رولاند دائمًا على إرضاء عملائها الدوليين الذين يرتدون إبداعاتها المسائية في الحفلات والسّهرات في مختلف أنحاء العالم.

وعلى الرّغم من أنّها اختارت الحديقة المزهرة كمصدر إلهام مجموعتها لأزياء ربيع 2020، إلا أنّها لم تستطعْ مقاومة إدراج بعض أكثر الصيحات شعبية في الموسم الماضي، مثل طبعات نقوش الحيوانات البرية في تشكيلتها.

وعلى عكس معظم المصمّمين الذي يقومون بدمج طبعات الأزهار الأثيرية والشاعرية مع الطبعات الحيوانية في القطع الجاهزة، فتكون النتيجة سيئة إلى حدّ كبير، نجحت رولاند في دمج الطبعتين المتناقضتين في أزياء السّهرة الفاخرة.

فكانت النتيجة تشكيلة من فساتين السّهرة مصمّمة بشكل جميل من أقمشة فاخرة، وكان هناك أنماط ملائمة لمختلف أذواق النساء، من فساتين الأميرات العائمة إلى الفساتين اللامعة ذات القصّات الجريئة، تضمّنت أنماط الفساتين القصيرة من الفرو باللون الوردي الفاتح مزخرف بالرّيش، بالإضافة إلى تصميم منتفخ متعدّد الطبقات بقصّة رقبة الهالتر، تضمّ سلسلة من الطبقات من التول الوردي الساخن.

وقامت المصمّمة أيضًا بمزج الترتر مع اللؤلؤ على فستان ضيق بنمط الـ "body-co"، بينما أزهرت الورود الرومانسية على فستان واسع بطية الصدر من الأورجانزا، وتخلّلت زهور التول ثلاثية الأبعاد فستانًا متدرجًا من التول بكاب طويل منسدل على الأرض بتدرج مطابق، وزيّن الريش الأبيض والتطريزات الفضية فستانًا أسود اللون ذا فتحة عالية.

ولعشّاق طبعات الحيوانات، قدّمت رولاند فستانًا لامعًا من الترتر بطبعة الحمار الوحشي باللونين الأبيض والأسود، والذي نتوقّع أنْ نراه في كلّ مكان في موسم الربيع المُقبل.


 

قد يعجبك ايضاً