غوتشي تثيرُ الجدل بعمامة سعرها 790...

أخبار

غوتشي تثيرُ الجدل بعمامة سعرها 790 دولارًا.. والجمهور: تخصّ طائفة السِّيخ!

أثارتْ العلامة الإيطاليّة غوتشي، الجدل مرّة أخرى، بعد بيعها عمامة توربان زرقاء، في متجر نوردستروم، مقابل 790 دولارًا، والتي تمّ عرضها لأوّل مرّة ضمن مجموعتها للأزياء الجاهزة، لموسم خريف 2018. ويبدو أنّ عمامة "Indy Turban"، لم تعجبْ العديد من عشّاق العلامة، حيث تساءل أحد المتابعين عن سبب ارتداء عارضات، وعارضي الأزياء، ذوي البشرة البيضاء لغطاء الرّأس التّقليديّ، مشيرًا إلى أنّ هذه العمامة تخصّ طائفة السِّيخ الهنديّة، وأنّه ليس إكسسوارًا جديدًا يمكن لأيّ شخص ارتداؤه. كما أنّه لا يمكن ارتداؤه كقبّعة. وأضافتْ منظّمة حقوق مدنيّة لطائفة السِّيخ في نيويورك: "العمامة ليستْ مجرّد إكسسوار؛ إنّه لباس دينيّ يرى الملايين من السِّيخ أنّه

أثارتْ العلامة الإيطاليّة غوتشي، الجدل مرّة أخرى، بعد بيعها عمامة توربان زرقاء، في متجر نوردستروم، مقابل 790 دولارًا، والتي تمّ عرضها لأوّل مرّة ضمن مجموعتها للأزياء الجاهزة، لموسم خريف 2018.

ويبدو أنّ عمامة "Indy Turban"، لم تعجبْ العديد من عشّاق العلامة، حيث تساءل أحد المتابعين عن سبب ارتداء عارضات، وعارضي الأزياء، ذوي البشرة البيضاء لغطاء الرّأس التّقليديّ، مشيرًا إلى أنّ هذه العمامة تخصّ طائفة السِّيخ الهنديّة، وأنّه ليس إكسسوارًا جديدًا يمكن لأيّ شخص ارتداؤه. كما أنّه لا يمكن ارتداؤه كقبّعة.

img

وأضافتْ منظّمة حقوق مدنيّة لطائفة السِّيخ في نيويورك: "العمامة ليستْ مجرّد إكسسوار؛ إنّه لباس دينيّ يرى الملايين من السِّيخ أنّه مقدس، و يرى كثيرون، أنّ هذا الإقتباس الثّقافيّ غير مناسب ، لأنّ الذين يرتدون العمامة للزّينة فقط، لن يقدِّروا أهميّتها الدّينيّة العميقة".

وليستْ هذه المرّة الأولى التي تثير فيها العلامة الإيطاليّة الجدل، خصوصًا عندما يتعلّق الأمر بالاقتباسات الثّقافيّة والعرقيّة، فمرّة أخرى في فبراير، واجهتْ غوتشي انتقادات لبيعها سترة بالاكلافا سوداء، ، واعتذرتْ عن خطأها.

img

وفي الشّهر التّالي، أطلقتْ العلامة التّجاريّة برنامج "Gucci Changemakers"، وهي مبادرة تهدف إلى "دعم التّغيير في الصّناعة وتعزيز الوحدة من خلال العمل المجتمعيّ"، وقد قالت العلامة التّجاريّة في ذلك الوقت: "نحن ملتزمون تمامًا بزيادة التّنوّع في مؤسّستنا وتحويل هذا الحادث إلى لحظة تعلّم قويّة لفريق غوتشي."


 

قد يعجبك ايضاً