أخبار

مجموعة فالنتينو لخريف 2019.. مليئة بالمشاعر والرومانسيّة

عندما دخل الضّيوف إلى مكان عرض فالنتينو، لموسم خريف 2019، مساء يوم الأحد في باريس، قوبلوا بعبارة مضيئة، مثبّتة على الحائط: "إنّ الأشخاص الذين تحبّهم يصبحون أشباحًا بداخلك، وبهذا الشّكل تبقيهم على قيد الحياة"، وهذه العبارة مقتبسة من الشاعر روبرت مونتغمري. وعلى مقاعد الضّيوف، وضع المصمّم بييربولو بيتشيولي، كتاب شعر بعنوان Valentino ON LOVE، وهو عبارة عن مجموعة من أعمال غريتا بيلاماسينا، ومصطفى الشاعر، ويرسا دالي وارد، ومونتغومري، التي تشترك جميعها في نفس الموضوع العاطفيّ. وبينما كانت عروض فالنتينو جميلة بشكل إيجابي في كلّ موسم، تمكن بيتشيولي، من ضخّ المزيد من العاطفة في مجموعته الأخيرة، لموسم خريف 2019. وأتتْ الإطلالات

عندما دخل الضّيوف إلى مكان عرض فالنتينو، لموسم خريف 2019، مساء يوم الأحد في باريس، قوبلوا بعبارة مضيئة، مثبّتة على الحائط: "إنّ الأشخاص الذين تحبّهم يصبحون أشباحًا بداخلك، وبهذا الشّكل تبقيهم على قيد الحياة"، وهذه العبارة مقتبسة من الشاعر روبرت مونتغمري.

وعلى مقاعد الضّيوف، وضع المصمّم بييربولو بيتشيولي، كتاب شعر بعنوان Valentino ON LOVE، وهو عبارة عن مجموعة من أعمال غريتا بيلاماسينا، ومصطفى الشاعر، ويرسا دالي وارد، ومونتغومري، التي تشترك جميعها في نفس الموضوع العاطفيّ.

وبينما كانت عروض فالنتينو جميلة بشكل إيجابي في كلّ موسم، تمكن بيتشيولي، من ضخّ المزيد من العاطفة في مجموعته الأخيرة، لموسم خريف 2019.

وأتتْ الإطلالات الأولى، مطبّعة برسومات الورود الحمراء، وأزواج يحتضنون بعضهم، وهي نتيجة تعاون بيتشيولي مع المصمّم يونيو تاكاهاشي، من علامة Undercover، والتي تمّ دمجها في جميع أنحاء المجموعة.

img

وشملتْ المجموعة قطع فالنتينو الأيقونية، فكان هناك الكثير من الفساتين، والتنانير الحريرية الخفيفة، منسّقة مع قطع نمط الشارع الجاهزة، مثل توب بقصّة عنق الـ crew-neck، معطف ترانش، أو سترة هوديي؛ هذه الأخيرة ارتدتها العارضة الشّابة كايا جيربر، وأتتْ مطبعة بخطوط شعرية، وتمّ تنسيقها مع معطف ضخم باللّون البرتقاليّ، مع لمسة خفيفة من الريش.

وتضمّنتْ المجموعة أيضًا، قطعًا داكنة، مثل الكاب الأسود الجلدي، والفساتين القصيرة المنحوتة بياقة مدوّرة، ومعاطف ماكسي، وفساتين حريرية بظلال الحبر، و سترات البلايزر المريحة، و قطع الحياكة، تمّ تنسيقها مع قطع أكثر إشراقًا من الكاب الأصفر المشمس، إلى البدلة البيضاء الواسعة، إلى فستان قرمزي متعدّد الطبقات، الذي جعل العارضة تبدو وكأنها تطفو على المدرج، أثناء سيرها. وطغى على المجموعة جوٌّ من البساطة الأنيقة، التي ستخطف قلوب عشّاق الموضة بسهولة.

وجاءت التنانير مُتعدّدة الطّيّات في مزيج من الألوان الهادئة، مثل الأصفر والأبيض، أو الورديّ الباستيل والبرتقاليّ، وزيّنتْ الأوشحة الشّفّافة المربوطة على شكل أربطة بو أعناق العديد من العارضات، وأتتْ المعاطف الكلاسيكية، ذات الخياطة الرّاقية مطبّعة بصور تاكاهاشي الحميمية.

كالعادة، تضمّنتْ المجموعة أزياء السّهرة الحالمة، من تشكيلة من الفساتين الحريرية، المتدفّقة بالأبيض والأسود، إلى فستان شفّاف مرتبط بالكاب، أتى بياقة مكشكشة بطبعة ملوّنة، إلى سلسلة من فساتين التول المتلألئة، الغنية بالترتر، و تطريزات العشّاق، والزّهور، والفراشات، والمزيد من أبيات الشعر.