أخبار

لانفان لخريف 2019.. بداية لافتة للمصمم المجهول!

قدّم المصمم برونو سياليلي مجموعته الأولى لموسم خريف 2019 ضمن أسبوع الموضة في باريس، بعد شهر واحد على إعلان العلامة الفرنسية لانفان Lanvin عن تعيينه. ويترقب عشاق الموضة هذه المجموعة، خصوصًا أن المصمم المجهول نسبيًا هو رابع مدير إبداعي للعلامة التجارية في السنوات الأخيرة، فقد استقال المدير الفني السابق أوليفيه لابيدوس في عام 2018 بعد أقل من عام على توليه المنصب وإطلاقه مجموعتين فقط. وتحدث الرئيس التنفيذي لشركة لانفين، جان فيليب هيكوت، عن سبب اختياره برونو سياليلي قائلا: "برونو لديه القدرة على فهم الاتجاهات وإعادة تفسيرها". وانطلاقا من مجموعته الأولى التي عرضها في متحف Cluny، اتضح لنا أن سياليلي قد

قدّم المصمم برونو سياليلي مجموعته الأولى لموسم خريف 2019 ضمن أسبوع الموضة في باريس، بعد شهر واحد على إعلان العلامة الفرنسية لانفان Lanvin عن تعيينه.

ويترقب عشاق الموضة هذه المجموعة، خصوصًا أن المصمم المجهول نسبيًا هو رابع مدير إبداعي للعلامة التجارية في السنوات الأخيرة، فقد استقال المدير الفني السابق أوليفيه لابيدوس في عام 2018 بعد أقل من عام على توليه المنصب وإطلاقه مجموعتين فقط.

وتحدث الرئيس التنفيذي لشركة لانفين، جان فيليب هيكوت، عن سبب اختياره برونو سياليلي قائلا: "برونو لديه القدرة على فهم الاتجاهات وإعادة تفسيرها".

وانطلاقا من مجموعته الأولى التي عرضها في متحف Cluny، اتضح لنا أن سياليلي قد أحدث فعلا بداية جديدة وحيوية لمنزل الأزياء المضطرب، فاستعان بأسلوب الخياطة الناعمة وطبقات الأوشحة واللمسات الحرفية ودمجها مع تصاميم الأزياء النهارية.

img

وقال سياليلي خلال عرض: "نحن نعرف أن لانفين هو بيت لملابس السهرة، حيث تجد الألوان والصور الظلية المتدفقة والجميلة؛ لكن جان لانفان مؤسسة الدار كانت أيضًا من أوائل النساء اللواتي قدمن خيارات واسعة من الأزياء النسائية والرجالية والملابس الرياضية والستائر والأثاث.. لقد كانت ما نطلق عليه اليوم "مصممة نمط حياة".

ودمج سايليلي العديد من مصادر الإلهام في مجموعته، من البحارة المثيرين في فيلم Querelle لفيرنر فاسبيندر، إلى عشق جين لانفان اللامتناهي للفن في العصور الوسطى والسفر، إلى الفولكلور في أمريكا الجنوبية.

وشملت المجموعة سترة بحار زرقاء اللون بربطات جلدية بنية اللون، منسقة مع فستان قفطان بطبعة سوداء وبيضاء، وظهر لون لانفان الأزرق عدة مرات في المجموعة، كمعطف الخياطة الراقية بياقة مدورة وطية الصدر المزدوجة، وفوق تنورة بلون الكاكي بحواف خامة.

كما استخدم المصمم أعمالاً فنية لشخصية الفيل بابار على بدلة من الحرير والتريكو، وقد قال سياليلي: "كنت أسير على نهر السين، حيث يبيعون قطعًا من كتب بابار القديمة، ومثل كل ولد في فرنسا، نشأت مع بابار".