أخبار

دانييل لي يقدم عرضه الأول لعلامة "بوتيغا فينيتا".. أزياء برّاقة منمقة بالترتر!

عندما أعلنت العلامة الإيطالية بوتيغا فينيتا عن تعيين دانييل لي في منصب الإدارة الإبداعية في يونيو من العام الماضي، أظهرت تغييرًا جديدًا في الصناعة، يقتضي بالسماح للمصممين الذين يعملون خلف الكواليس بإدارة منزل أزياء فاخر. ومنذ ذلك الحين، كانت الأنظار موجهة نحو دانييل الذي حل محل المصمم الشهير توماس ماير (الذي عمل لصالح العلامة الإيطالية لمدة 17 عامًا)، ولأنه ينحدر من سيلين القديمة - إلى جانب عمله لفترات في بالينسياغا وميزون مارغييلا ودونا كاران، فإن العديد من عشاق أعمال سيلين القديمة، وبالتحديد أسلوب المصممة فيلو فيبي، كانوا يترقبون بشدة عرضه الأول. ووفقًا لمجلة فوغ، أصبح عمل لي في البيت الإيطالي

عندما أعلنت العلامة الإيطالية بوتيغا فينيتا عن تعيين دانييل لي في منصب الإدارة الإبداعية في يونيو من العام الماضي، أظهرت تغييرًا جديدًا في الصناعة، يقتضي بالسماح للمصممين الذين يعملون خلف الكواليس بإدارة منزل أزياء فاخر.

ومنذ ذلك الحين، كانت الأنظار موجهة نحو دانييل الذي حل محل المصمم الشهير توماس ماير (الذي عمل لصالح العلامة الإيطالية لمدة 17 عامًا)، ولأنه ينحدر من سيلين القديمة - إلى جانب عمله لفترات في بالينسياغا وميزون مارغييلا ودونا كاران، فإن العديد من عشاق أعمال سيلين القديمة، وبالتحديد أسلوب المصممة فيلو فيبي، كانوا يترقبون بشدة عرضه الأول.

ووفقًا لمجلة فوغ، أصبح عمل لي في البيت الإيطالي واعدًا بالفعل، حيث قوبلت مجموعته لربيع 2019 ومجموعة ما قبل خريف 2019 بمراجعات إيجابية؛ بالرغم من عدم عرضها على المدرج.

وفي ملاحظات العرض كتب المصمم: "في حين أن الحرفية الهادئة المركزية في هوية بوتيغا فينيتا لا تزال موجودة، مجموعة خريف 2019 تضيف لمسات من الحداثة إلى تقنية التصميم التقليدية"، وفي مقابلة سابقة، وصف لي العلامة التجارية بأنها "عملاق نائم"، ويبدو أنه مستعد لإيقاظه.

img

القطع الأيقونية لعلامة بوتيغا فينيتا لا تزال واضحة وموجودة في المجموعة الجديدة، لكنها أتت بأشكال جديدة ومتطورة، فتمت إعادة تصميم نسيج إنتريكاتيو الأيقوني على شكل خامة مربعة الشكل، فأتت على شكل معاطف جلدية وتنانير ملونة، بالإضافة إلى لمسة تفصيلية زينت الفستان البرتقالي اللامع.

وظهرت الملابس البرّاقة المنمقة بالترتر في جميع أنحاء المجموعة، إلى جانب الإطلالات الجلدية. وقدم عددًا كبيرًا من الأشكال والصور الظلية الجديدة التي من المرجح أن تستحوذ على إطلالات ستايل الشارع خلال شهر الموضة المقبل، أما بالنسبة لأولئك الذين يحتاجون إلى جرعة من سيلين القديمة، فقد يقعون في حب المعاطف ذات الياقات المفتوحة وأحذية بوت تشلسي بالكعب العريض المنخفض.

وبينما خرج "لي" لتحية الضيوف، قام نخبة من الحاضرين باستقباله بتصفيق حار، بما في ذلك الرئيس التنفيذي لشركة "كيرنغ" فرانسوا هنري بينو وزوجته الممثلة سلمى حايك، بالإضافة إلى ابنتهما فالنتينا.

شاهدي مجموعة بوتيغا فينيتا لخريف 2019 بالكامل وشاركينا رأيك.