أخبار

أزياءُ توم فورد لخريف 2019.. أناقةٌ مصقولةٌ من وحي التسعينات!

قدّمَ المصممُ المبدع توم فورد تشكيلته الجديدة لموسم خريف 2019 في اليوم الثاني من أسبوع الموضة في نيويورك، وقد حضر عرضه نخبة من نجوم هوليوود أمثال كورتني لوف، وداناي غوريرا، وكارلي كلوس، وفيكتور كروز، وأوديل بيكهام جونيور، وبيلي بورتر. وعلى عكس مجموعة خريف 2018 التي استهدف من خلالها فورد الطبقة الشابة فسيطرت على تشكيلته أزياء الشارع كالبلوزات الرياضية، الليغينغ، سترات البافر وغيرها، قام المصمم هذه المرة بتقديم صور ظلية مُتدفقة فاخرة وحساسة بخامات وألوان غنية. وشملت لوحة الألوان ظلال الباستيل ونغمات الجواهر إلى جانب اللونين الأسود والأبيض، وأتت المجموعة غنية بقطع خالدة ستحلم كل امرأة في إضافتها إلى خزانة ملابسها،

قدّمَ المصممُ المبدع توم فورد تشكيلته الجديدة لموسم خريف 2019 في اليوم الثاني من أسبوع الموضة في نيويورك، وقد حضر عرضه نخبة من نجوم هوليوود أمثال كورتني لوف، وداناي غوريرا، وكارلي كلوس، وفيكتور كروز، وأوديل بيكهام جونيور، وبيلي بورتر.

وعلى عكس مجموعة خريف 2018 التي استهدف من خلالها فورد الطبقة الشابة فسيطرت على تشكيلته أزياء الشارع كالبلوزات الرياضية، الليغينغ، سترات البافر وغيرها، قام المصمم هذه المرة بتقديم صور ظلية مُتدفقة فاخرة وحساسة بخامات وألوان غنية.

وشملت لوحة الألوان ظلال الباستيل ونغمات الجواهر إلى جانب اللونين الأسود والأبيض، وأتت المجموعة غنية بقطع خالدة ستحلم كل امرأة في إضافتها إلى خزانة ملابسها، وكان هناك الكثير من البلوزات الحريرية المفتوحة، سراويل الساتان المثنية والواسعة، وسترات البلايزر والتوكسيدو بمجموعة متنوّعة من المواد بما في ذلك خيار مخملي بلون البرغندي والذي ارتدته العارضة جيجي حديد وهو يُذكرنا بوضوح بمظهر من تصميم فورد ظهر ضمن مجموعة غوتشي لخريف 1996.

بالإضافة إلى ذلك قدّم المصمم معاطف فراء باذخة، وسترات البومبر، وقبعات ذات حواف، وفساتين السهرة الأنيقة والبسيطة التي تتميز بغطاء الكاب، وفتحات بارزة وتفاصيل معدنية، هذه الأخيرة كانت إشارة إلى الصور الظلية التي قدّمها فورد ضمن عروض غوتشي في منتصف التسعينات.

img

وبطبيعة الحال، بقدر ما يتوق العملاء إلى القطع التي تعكس الحنين إلى الماضي، فإنهم يرغبون أيضًا في الحصول على الصيحات الرائجة حاليًا أو التي قد تُصبح رائجة في المستقبل، ولهذا السبب قدّم فورد سترات الهوديز السوداء منسّقة مع سترات البلايزر، تنانير بقصة قلم الرصاص، معاطف ترانش من الفرو والساتان.

في المُجمل، كانت المجموعة عبارةً عن عودة منعشة إلى فترة الشباب بالنسبة للمصمم وانطلاقته الأولى في صناعة الأزياء، كما أنها تمتلك الجاذبية التجارية التي ستدفع عملاء العلامة والجيل الجديد لاقتنائها.