أخبار

رائدة الأعمال مريم موصلي تكشف بالصورة ما تحت عباءة السعوديّات

محتوى مدفوع

في مواكبة للتغيرات الكبيرة، التي تشهدها المملكة العربية السعودية، أطلقتْ شركة "كاديلاك الشرق الأوسط" بالتعاون مع المدوِّنة ورائدة الأعمال السعودية، مريم موصلي مبادرة "ما تحت العباءة" Under The Abaya، التي ترصد بالصور، ما طرأ من تغيّرات على ملابس النساء في شوارع المملكة. ومن خلال سلسة من الصور الفوتوغرافية، التي تمّ إدراجها في كتاب يحمل اسم "ما تحت العباءة" ركزّت موصلي بشكل مكثّف على العباءة النسائية، وما تحمله من لمسات جمالية، وعلى ما تحت العباءة من ملابس ولوكات منسّقة بطريقة مميّزة ومبتكرة تظهر الذوق العصري لعاشقات الموضة في السعودية، متّخذة من العباءة عنواناً تقليدياً للموضة السعودية، رابطة بينها وبين الكيمونو الياباني والقفطان

في مواكبة للتغيرات الكبيرة، التي تشهدها المملكة العربية السعودية، أطلقتْ شركة "كاديلاك الشرق الأوسط" بالتعاون مع المدوِّنة ورائدة الأعمال السعودية، مريم موصلي مبادرة "ما تحت العباءة" Under The Abaya، التي ترصد بالصور، ما طرأ من تغيّرات على ملابس النساء في شوارع المملكة.

ومن خلال سلسة من الصور الفوتوغرافية، التي تمّ إدراجها في كتاب يحمل اسم "ما تحت العباءة" ركزّت موصلي بشكل مكثّف على العباءة النسائية، وما تحمله من لمسات جمالية، وعلى ما تحت العباءة من ملابس ولوكات منسّقة بطريقة مميّزة ومبتكرة تظهر الذوق العصري لعاشقات الموضة في السعودية، متّخذة من العباءة عنواناً تقليدياً للموضة السعودية، رابطة بينها وبين الكيمونو الياباني والقفطان المغربي، من خلال صور لنساء سعوديات، في لقطات مميّزة لم تظهر تحت الضوء مسبقاً.

مريم موصلي

وقالت موصلي: إننا نشهد على جيل من النساء الراغبات بالتفرّد والتميّز عن غيرهنّ، وبالتالي يشكّل كتاب Under The Abaya احتفالية بالنساء السعوديات الجاهزات للقيام بهذا. ومن خلال الدعم الذي قدّمته ’كاديلاك‘، حظيت بفرصة جيدة لابتكار كتاب، يركّز على السيدة العصرية، لكن في الوقت نفسه تلك المتمسّكة بالتقاليد والفخورة بتراثها.

ومن المقرَّر إطلاق الكتاب في الأشهر القليلة القادمة، وسوف يتوفّر للبيع في متاجر مختارة بمختلف أنحاء المملكة.

وأكّدت موصلي أنها تفخر بالإعلانن عن أنّ كلّ العائدات الناتجة عن بيع الكتاب، سوف يتمّ تخصيصها لبرنامج مِنَح، يهدف إلى تشجيع النساء، للسعي وراء الحصول على شهادة أكاديمية في مجال الفن والتصميم والأزياء.

وتأتي تلك الشراكة التزاماً من "كاديلاك" واستمرارا لمبادراتها العالمية "أقدم بعظمة"، التي تهدف إلى تسليط الضوء على اسهامات المرأة في مجاليّ الفن والموضة، في المملكة العربية السعودية.

اترك تعليقاً