أخبار

احتفالاً بالمرأة الإماراتية.. "كريستيان لوبوتان" تختار هؤلاء السيدات المؤثّرات

احتفالاً بالمرأة الإماراتية.. "كريس...

محتوى مدفوع

احتفالاً بالمرأة الإماراتية، تنظّم كريستيان لوبوتان، الدار الفرنسية العريقة في مجال تصميم الأحذية الفاخرة معرضاً لصور تحتفل بالمرأة في الإمارات وفي الوقت نفسه، لإبراز تصميمات المجموعة الخامسة التي تقدمها الدار الفرنسية. وبمناسبة إطلاق مجموعة أحذية 2018 في الشرق الأوسط اختارت الدار مجموعة من السيدات المؤثرات في الإمارات لتنظيم معرض صور لهن، وهن يرتدين التصميم الذي يناسب لون بشرتهن من هذه الأحذية. في هذا التقرير نلقي الضوء على النساء اللاتي وقع عليهن اختيار دار كريستيان لوبوتان وعلى أي أساس تم اختيارهنّ. علياء خان هي مصمّمة أزياء إماراتية، ومؤسسة المجلس الإسلامي للأزياء والتصميم الذي تطمح من خلاله النهوض بالقطاع الاقتصادي الإسلامي، من

احتفالاً بالمرأة الإماراتية، تنظّم كريستيان لوبوتان، الدار الفرنسية العريقة في مجال تصميم الأحذية الفاخرة معرضاً لصور تحتفل بالمرأة في الإمارات وفي الوقت نفسه، لإبراز تصميمات المجموعة الخامسة التي تقدمها الدار الفرنسية.

وبمناسبة إطلاق مجموعة أحذية 2018 في الشرق الأوسط اختارت الدار مجموعة من السيدات المؤثرات في الإمارات لتنظيم معرض صور لهن، وهن يرتدين التصميم الذي يناسب لون بشرتهن من هذه الأحذية.

في هذا التقرير نلقي الضوء على النساء اللاتي وقع عليهن اختيار دار كريستيان لوبوتان وعلى أي أساس تم اختيارهنّ.

علياء خان

هي مصمّمة أزياء إماراتية، ومؤسسة المجلس الإسلامي للأزياء والتصميم الذي تطمح من خلاله النهوض بالقطاع الاقتصادي الإسلامي، من خلال تخصصها في مجال الأزياء والتصميم الإسلامي، حتى أصبحت صاحبة بصمة في مجال الأزياء الإسلامية المحتشمة.

جمعت علياء بين طموحها في العمل بقطاع الأزياء والتصميم، ورغبتها في المساهمة في نمو الاقتصاد الإسلامي وتسعى للوصول بالزي الإسلامي لمصاف العالمية، من خلال تقديم أفكار حديثة خاصة بالهوية العربية، كما أعلنتْ هي في عدة تصريحات صحفية.

لينا الغوطي

هي فتاة إماراتية تعيش في لندن يتابعها قرابة 150 ألف شخص لإعجابهم بـ"الستايلات" التي تقدمها فهي تجمع بين الاحتشام والرقي، وتواكب الموضة تظهر بمظاهر غير تقليدية، حتى أصبحتْ أحد أشهر مدوني الجمال والموضة.

تبلغ الفاشينيستا لينا الغوطي من العمر 26 عامًا ودرست "الغرافيك ديزاين" ما جعلها تحب جميع جوانب التصميم، كما صرّحت، واستطاعتْ أنْ تلفت الانتباه بشدة بحجابها وأناقتها في آن واحد.

سلامة محمد

سيدة أعمال ومصمّمة مجوهرات لم تتخطّ 30 عامًا وأطلقت علامتها التجارية الخاصة بها تحت عنوان Pearlbys.

سعتْ لكسر قاعدة أنّ اللؤلؤ للسيدات من المجتمعات الثرية فحاولت جعل أسعار إكسسوارات اللؤلؤ في مقدور الجميع، فتراوحت أسعار منتجاتها ما بين الثلاثمائة إلى 2000 درهم.

وكسبت سلامة محمد تعاطفًا كبيرًا من روّاد مواقع التواصل الاجتماعي، حينما تغلبت على مرضها بـ"البهاق" لتصبح بعدها إحدى سيدات الأعمال البارزات.

مريم البدر

من القلائل اللاتي يعملن في مجال الطاقة وأصبح لها حضوراً مميزاً، رغم أنها عملت بعد تخرجها من الجامعة في وزارة شؤون الرئاسة، ثم عملت بعد ذلك في وظيفة في نادي الجزيرة الرياضي، وأرادت تغيير حياتها لتنتقل لمجال الطاقة، الذي لم تكن تتخيل انها ستكون صاحبة بصمة فيه.

أصبحتْ مديرة الاتصالات المؤسسية في شركة دولفين للطاقة المحدودة، فهي حاصلة على درجة البكالوريوس في الاتصالات وعلم الاجتماع، والماجستير في إدارة الأعمال من جامعة الإمارات العربية المتحدة، وهي خريجة من اتحاد تطوير القيادات التنفيذية، وقضت 13 عاماً في الولايات المتحدة الأمريكية قبل العودة للإمارات.

صالحة عفريدي

طبيبة نفسية بارزة في علم النفس العيادي، وهو ضمن فروع علم النفس التطبيقيّة من خلال سلسلة من الإجراءات التحليليّة لسلوك الفرد، عن طريق الملاحظة والقياس والتشخيص وتقديم الاقتراحات، للإجراءات العلاجيّة على صعيد التكيّف والتوافق النفسيّ.

برزتْ صالحة منذ قدومها لدبي في 2008 وشغلتْ منصب مديرة " لايت هاوس أرابيا" العيادة النفسية الكبيرة وتخصّصت في الأمور المتعلقة بالأسرة، ونفسية الأطفال والمراهقين، و تقدّم نصائح كثيرة في عدة مواقع إلكترونية، لتحسين الحالة النفسية وعلاج بعض الاضطرابات للأطفال.

منال بن سعيد

لها دور بارز  في مجال المنظمات الإنسانية المعنية بتربية وتعليم الأطفال، رغم ولعها الشديد بعالم الموضة والأزياء.

جبيمي جيوا

مدوِّنة لياقة بدنية نيجيرية وصاحب مدونة Dubai Fit Foodie، التي تقدّم من خلالها نصائح كثيرة لتناول طعام صحي وممارسة الرياضة والحفاظ على الرشاقة والوصول لبدن صحي سليم.

اختارتها إحدى الشركات الرائدة في مجال تصنيع الدواء، لتشارك في حلقات "ادعم رحلتي" على الإنترنت، والتي تقدّم رحلة عن الصحة والعيش بنمط حياة صحي.

اترك تعليقاً