أخبار

المصمّمة العُمانية "بثينة" تطلق مجموعة "التعويذة الفارسية"لربيع 2018

المصمّمة العُمانية "بثينة" تطلق مجم...

عادتْ المصمّمة العمانية بثينة أنيس الزدجالي، والمعروفة بمزجها الأسلوب العصري مع العناصر تقليدية الرائعة، لتقدّم تشكيلة جديدة من الأزياء الأنثوية الراقية لموسم ربيع 2018 من وحي السجاد الفارسي وتفاصيله المعقّدة. وأطلقتْ المصمّمةعلى تشكيلتها الجديدة عنوان "تعويذة فارسية"، وتعكس الأنماط المفعمة بالتفاصيل، ودرجات الألوان المشرقة من وحي السجاد التقليدي، وجاءتْ القطع مطرزة بأنماط الأزهار (باستخدام خيوط الذهب) ومنمّقة يدوياً بالترتر. أما لوحة الألوان فكانت جميلة ومميّزة، شملتْ ظلال الأرجواني والأزرق والأخضر. وشملتْ التشكيلة كابات مطرزة، وقفاطين وجلابيات مكوّنة من طبقات الحرير المتعددة الألوان، وأخرى مطرزة الياقة وبأكمام الجرس، كما أضفتْ الحبال وطبقات التول والأهداب، لمسات أنيقة وعصرية على القطع الجميلة. وفي حديثها

عادتْ المصمّمة العمانية بثينة أنيس الزدجالي، والمعروفة بمزجها الأسلوب العصري مع العناصر تقليدية الرائعة، لتقدّم تشكيلة جديدة من الأزياء الأنثوية الراقية لموسم ربيع 2018 من وحي السجاد الفارسي وتفاصيله المعقّدة.

وأطلقتْ المصمّمةعلى تشكيلتها الجديدة عنوان "تعويذة فارسية"، وتعكس الأنماط المفعمة بالتفاصيل، ودرجات الألوان المشرقة من وحي السجاد التقليدي، وجاءتْ القطع مطرزة بأنماط الأزهار (باستخدام خيوط الذهب) ومنمّقة يدوياً بالترتر.

أما لوحة الألوان فكانت جميلة ومميّزة، شملتْ ظلال الأرجواني والأزرق والأخضر.

وشملتْ التشكيلة كابات مطرزة، وقفاطين وجلابيات مكوّنة من طبقات الحرير المتعددة الألوان، وأخرى مطرزة الياقة وبأكمام الجرس، كما أضفتْ الحبال وطبقات التول والأهداب، لمسات أنيقة وعصرية على القطع الجميلة.

وفي حديثها عن المجموعة قالت المصمّمة: "هذا الموسم استلهمت تصاميمي من الأنماط المعقدة والألوان النابضة بالحياة التي نجدها في السجاد الفارسي، لقد كنت دائما مفتونة بالجمال الغريب والتفاصيل الرائعة لهذا السجاد، لذلك أشرت إليها باستخدام الألوان الجريئة والتفاصيل المعقدة في المجموعة."

وأضافتْ: " أحب التلاعب بالتطريزات لذلك استخدمت الخيوط الذهبية وأشكال الزهور والألماس على القطع، كما أضفت عليها الشرابات وأزهار التول لمسات مرحة، لأحصل بذلك على مجموعة جريئة وأنثوية وأنيقة وفي الوقت نفسه، تجسدت فيها الروح البوهيمية للعلامة التجارية".

يُذكر أنه في وقت سابق من السنة الماضية، قدّمت العلامة العمانية "بثينة" مجموعة حصرية للشرق الأوسط على متجر مودا أوبيراندي، لتكون بذلك أوّل علامة عمانية تطرح أزياءها على المتجر الشهير.

اترك تعليقاً