أخبار

5 أسرار وراء جمال وأناقة الملكة رانيا

5 أسرار وراء جمال وأناقة الملكة ران...

تعد الملكة رانيا واحدة من أكثر نساء العالم جمالا وأناقة، لا بسبب متابعتها كل ما هو جديد في عالم الموضة والتجميل فقط، وإنما لتمتّعها أيضا بمجموعة من المواصفات والمميزات الجسدية والشخصية التي وضعتها على عرش الأناقة والرقي، ابتداءً من قوامها الممشوق، وانتهاءً بعينيها الغامضتين، مرورًا بابتسامتها الساحرة، وغيرها الكثير من الأسرار التي تقف وراء جمال امرأة خلقت لتكون ملكة. القوام الممشوق تتمتّع الملكة رانيا، قرينة الملك عبدالله الثاني، عاهل المملكة الأردنية، بقوام ممشوق يكاد يخلو من العيوب، وهو قوام مثالي بكل مقاييس الجمال العالمية. العيون الغامضة تتجسّد في عيني الملكة رانيا كل المعاني، في أي حدث تحضره، ومن هنا سرّ

تعد الملكة رانيا واحدة من أكثر نساء العالم جمالا وأناقة، لا بسبب متابعتها كل ما هو جديد في عالم الموضة والتجميل فقط، وإنما لتمتّعها أيضا بمجموعة من المواصفات والمميزات الجسدية والشخصية التي وضعتها على عرش الأناقة والرقي، ابتداءً من قوامها الممشوق، وانتهاءً بعينيها الغامضتين، مرورًا بابتسامتها الساحرة، وغيرها الكثير من الأسرار التي تقف وراء جمال امرأة خلقت لتكون ملكة.

القوام الممشوق

تتمتّع الملكة رانيا، قرينة الملك عبدالله الثاني، عاهل المملكة الأردنية، بقوام ممشوق يكاد يخلو من العيوب، وهو قوام مثالي بكل مقاييس الجمال العالمية.

العيون الغامضة

تتجسّد في عيني الملكة رانيا كل المعاني، في أي حدث تحضره، ومن هنا سرّ وصفها بالملكة صاحبة العينين الغامضتين والجذابتين معا.

الابتسامة الساحرة

للملكة ابتسامة ساحرة تليق بها، ابتسامة أنيقة وهادئة، لا تخلو من الجاذبية، وتضفي عليها مزيدا من الرقي.

الحضور الطاغي

لا جدال في تمتّع الملكة رانيا بحضور طاغٍ، إذ يشعر الجميع بحضورها أينما حلّت، وهي الصفة التي تغيب في الحقيقة عن كثيرات من النساء، وتتميّز بها الملكة رانيا تميّزا خاصا.

الجاذبية الشديدة

استطاعت الملكة في الكثير من المناسبات التي التقت خلالها زوجات الرؤساء والملوك لفت الأنظار إليها، بشكل مميّز، دونا عن الأخريات، وكأن هناك جاذبية شديدة في إطلالتها تشدّ إليها العيون والقلوب، رغم تواجدها مع أشهر نساء العالم.

اترك تعليقاً