أخبار

غضب يجتاح الإنترنت بسبب قبعة كيت ميدلتون الأخيرة.. وقصر "كنسينغتون" يرد!

غضب يجتاح الإنترنت بسبب قبعة كيت مي...

محتوى مدفوع

واجهتْ زوجة الأمير ويليام دوقة كامبريدج كيت ميدلتون انتقادات حادة بعدما لاحظ معجبو العائلة المالكة ظهورها الأسبوع الجاري بقبعة من الفراء الطبيعي. ولكن قصر كنسينغتون نفى تلك الشائعات مؤكدًا أنّ القبعة التي ارتدتها ميدلتون في ستوكهولم مصنوعة من الفرو الصناعي. وقال الصحفي ريتشارد بالمر في تغريدة على حسابه بموقع تويتر للتواصل الاجتماعي: "بعد غضب رواد تويتر قال قصر كنسينغتون إنّ دوقة كامبريدج لم ترتدِ قبعة بفراء وأعتقد أن القفازات أيضًا من الفراء الصناعي والمعطف من فراء الخروف". وعلى الرغم من إصرار معجبي العائلة الملكية على ارتداء ميدلتون قبعة بفراء طبيعي سعرها من تصميم يوجينيا كيم بثمن 240 جنيه إسترليني، إلا

واجهتْ زوجة الأمير ويليام دوقة كامبريدج كيت ميدلتون انتقادات حادة بعدما لاحظ معجبو العائلة المالكة ظهورها الأسبوع الجاري بقبعة من الفراء الطبيعي.

ولكن قصر كنسينغتون نفى تلك الشائعات مؤكدًا أنّ القبعة التي ارتدتها ميدلتون في ستوكهولم مصنوعة من الفرو الصناعي.

وقال الصحفي ريتشارد بالمر في تغريدة على حسابه بموقع تويتر للتواصل الاجتماعي: "بعد غضب رواد تويتر قال قصر كنسينغتون إنّ دوقة كامبريدج لم ترتدِ قبعة بفراء وأعتقد أن القفازات أيضًا من الفراء الصناعي والمعطف من فراء الخروف".

وعلى الرغم من إصرار معجبي العائلة الملكية على ارتداء ميدلتون قبعة بفراء طبيعي سعرها من تصميم يوجينيا كيم بثمن 240 جنيه إسترليني، إلا أنه تأكد فيما بعد أنها قبعة سعرها 103 إسترليني فقط، والقفازات أيضًا من الفراء الصناعي من تصميم "جون لويس" وسعرها 21 جنيه إسترليني.

يُذكر أنّ العديد من العلامات التجارية وعدد من بيوت الأزياء العالمية منها غوتشي ومايكل كورس، أعلنوا عدم استخدامهم فراء الحيوانات في أي من منتجاتهم، بسبب ضغط من ناشطين في مجال حقوق الحيوان.

اترك تعليقاً