أخبار

بعيدًا عن النمط الكلاسيكي.. لويزا بيكاريا تلبي احتياجات الأناقة اليومية لأول مرة تلبي

بعيدًا عن النمط الكلاسيكي.. لويزا ب...

قدمت المصممة الإيطالية لويزا بيكاريا المعروفة بفساتينها الأنثوية ذات الطابع الرومانسي بتقديم مجموعتها لما قبل خريف 2018 المتأثرة بفترة السبعينيات.                                             وعلى الرغم من أن العلامة تركز أساسا على القطع الرومانسية، وبالتحديد فساتين الزفاف وفساتين السهرة، ولكن يبدو أنها ترغب في التوسع أكثر لتلبية الاحتياجات اليومية لعملائها الدوليين.                                             وتتضمن المجموعة الجديدة قطعا يومية جميلة بما في ذلك

قدمت المصممة الإيطالية لويزا بيكاريا المعروفة بفساتينها الأنثوية ذات الطابع الرومانسي بتقديم مجموعتها لما قبل خريف 2018 المتأثرة بفترة السبعينيات.

                                           

وعلى الرغم من أن العلامة تركز أساسا على القطع الرومانسية، وبالتحديد فساتين الزفاف وفساتين السهرة، ولكن يبدو أنها ترغب في التوسع أكثر لتلبية الاحتياجات اليومية لعملائها الدوليين.

                                           

وتتضمن المجموعة الجديدة قطعا يومية جميلة بما في ذلك فساتين القمصان المصنوعة من الفنيل والمطرزة بالأزهار الرائعة، إلى جانب بدلات تنورة تتخللها رسوم الفراشات، وسترات رجالية منسقة مع بنطلونات الكيلوتس لإطلالة تمزج الأسلوب الرجالي بالأنثوي بطريقة سلسة وأنيقة.

                                           

كما استعانت المصممة بمجموعة من الأقمشة الشفافة قدمتها على شكل بلوزات شفافة جميلة مزينة بالكشاكش وأخرى مزينة بفراشات ثلاثية الأبعاد، كما تضمنت المجموعة فساتين مخملية مصبوغة يدويا وفساتين السهرة الحريرية وأخرى مصنوعة من الشيفون المطرز بأنماط من وحي السبعينيات.

اترك تعليقاً