أخبار

من نمط حياة البحارة .. كارل لاغرفيلد يستوحي مجموعة شانيل لما قبل خريف 2018

من نمط حياة البحارة .. كارل لاغرفيل...

عاد كارل لاغرفيلد إلى مسقط رأسه لإقامة عرض شانيل السنوي  Métiers d’Art 2018 ، ولم يصمم المبدع الألماني إلى هامبورغ بسبب حنينه إلى الماضي، بل على العكس لاغرفيلد يحتاج دائما إلى سبب جديد للقيام بأي خطوة، والسبب وراء اختياره مدينة هامبورغ تمثل في إعجابه الشديد بدار أوبرا إلبفيلهارموني التي بنيت حديثا على رصيف ميناء هامبورغ. ووفقاً للمصمم، فإنه أعجب كثيراً بالتصميم المعماري الجميل الذي ميز هذا المبنى، لذلك قرر تحويل قاعة الحفلات الموسيقية إلى مدرج، حيث عرض أكثر من 80 إطلالة، وتعدّ هذه المرة الأولى التي يُنظم فيها لاغرفيلد عرضاً في مسقط رأسه.                  

عاد كارل لاغرفيلد إلى مسقط رأسه لإقامة عرض شانيل السنوي  Métiers d’Art 2018 ، ولم يصمم المبدع الألماني إلى هامبورغ بسبب حنينه إلى الماضي، بل على العكس لاغرفيلد يحتاج دائما إلى سبب جديد للقيام بأي خطوة، والسبب وراء اختياره مدينة هامبورغ تمثل في إعجابه الشديد بدار أوبرا إلبفيلهارموني التي بنيت حديثا على رصيف ميناء هامبورغ.

ووفقاً للمصمم، فإنه أعجب كثيراً بالتصميم المعماري الجميل الذي ميز هذا المبنى، لذلك قرر تحويل قاعة الحفلات الموسيقية إلى مدرج، حيث عرض أكثر من 80 إطلالة، وتعدّ هذه المرة الأولى التي يُنظم فيها لاغرفيلد عرضاً في مسقط رأسه.

                                                     

واستلهم العرض من نمط حياة البحارة، فاستوحى تصاميم المجموعة من ملابسهم وجميع المشاهد من ميناء هامبورغ الضخم، وشملت التشكيلة العديد من القطع ذات الطابع القوي المستوحى من الستينات، بدا جلياً في بدلات التويد الأنيقة، والتي صنعت يدوياً من قبل أمهر الحرفيين في معامل شانيل، ونسق معظم الإطلالات مع إكسسوارات جذابة مثل قبعات بحرية أنيقة، دبابيس مذهلة، ومجوهرات براقة.

                                                     

في كل عام تقيم شانيل عرض "ميتيه دارت "Métiers d’Art  لتقدير وتكريم الورشات الفنية الحرفية الراقية، التي تمتلكها العلامة التجارية، ميزون ليزاج هي الورشة الفرنسية المسؤولة عن التطريز، ميزون ميشيل متخصصة في الميلينري (القبعات النسائية)، متجر غوسنز يوفر المجوهرات، في حين علامة باري متخصصة في الكشمير الاسكتلندي. وهذا هو الفرق الرئيسي بين هذه المجموعة من دار الأزياء الفاخرة وخطوط ما قبل الخريف التي تقدمها العلامات التجارية الأخرى.

                                                     

وكان عرض شانيل الأكثر إسرافا وفخامة من أي وقت مضى، وأشار بعض الضيوف إلى أن المجموعة تعد الأفضل حتى الآن من لاغرفيلد، وقد شاهد العرض حوالي 1400 شخص، من بينهم نجمات الصف الأول مثل كريستين ستيوارت، ليلي روز ديب، تيلدا سوينتون وغيرهن.

اترك تعليقاً