أخبار

هل تمتلك هذه المرأة أغلى خزانة ملابس في أستراليا؟

ذاع صيت امرأة أمريكية تعيش في أستراليا تدعى تشارلوت سميث، بفضل امتلاكها آلاف الفساتين الرائعة في خزانة ملابسها! وكانت سميث قد ورثت من جدتها (دوريس دارنيل ) قبل 15 عاما تشكيلة عتيقة من الملابس تتألف قطعها من أكثر من 3 آلاف قطعة، ومن وقتها وهي تعمل بلا كلل لتكوين خزانة ملابس لا يمكن مضاهاتها بأي خزانة أخرى، حيث تسعى لتزويدها ب 9 آلاف قطعة أصلية تزيد قيمتها عن 6 ملايين دولار أسترالي. وفي حديث لها مع صحيفة "ديلي ميل" الأسترالية، قالت سميث التي تبلغ من العمر 57 عاما: "تحظى الملابس بتأثير كبير على نحو مذهل. والموضة تعبر عما هو أكثر

ذاع صيت امرأة أمريكية تعيش في أستراليا تدعى تشارلوت سميث، بفضل امتلاكها آلاف الفساتين الرائعة في خزانة ملابسها!

وكانت سميث قد ورثت من جدتها (دوريس دارنيل ) قبل 15 عاما تشكيلة عتيقة من الملابس تتألف قطعها من أكثر من 3 آلاف قطعة، ومن وقتها وهي تعمل بلا كلل لتكوين خزانة ملابس لا يمكن مضاهاتها بأي خزانة أخرى، حيث تسعى لتزويدها ب 9 آلاف قطعة أصلية تزيد قيمتها عن 6 ملايين دولار أسترالي.

وفي حديث لها مع صحيفة "ديلي ميل" الأسترالية، قالت سميث التي تبلغ من العمر 57 عاما: "تحظى الملابس بتأثير كبير على نحو مذهل. والموضة تعبر عما هو أكثر بكثير مما يرتديه الأشخاص. وأنا أصف نفسي بكوني خبيرة متخصصة في علم الموضة البشرية نظراً لارتباط الموضة، التاريخ الاجتماعي، الدين والملابس ببعضها البعض".

وتابعت سميث حديثها بالقول "عشت حياتي محاطة طول الوقت بالملابس والأشياء الجميلة. فقد كانت جدتي تمتلك كل هذه الملابس الرائعة، حيث كانت من المهتمات باقتناء كل ما تراه قيِّمَاً".

اترك تعليقاً