أخبار

الطابع الشرقي يسيطر على مجموعة إيترو لربيع وصيف 2018

محتوى مدفوع

احتفلت علامة إيترو بالذكرى السنوية الخمسين لتأسيسها، وكانت هذه المرة الأولى التي يقدم فيها المصممان فيرونيكا وكين إيترو مجموعتي أزياء نسائية ورجالية على مدرج واحد،الأمر الذي عكس الانفتاح والتنوع والتعددية الثقافية. واحتفى العرض بأبيهما مؤسس الدار "جيرولامو"، الذي استوحى من حبه للهند، طبعة بيزلي التي أصبحت التوقيع المميز للعلامة التجارية. ووضع المصممان عملهما معا ضمن مجموعة عرضت بشكل رائع أعمال وروح العائلة، وأطلقا على عرضهما عنوان "شجرة الحياة"، وقالت فيرونيكا وراء الكواليس: "أسّس والدي الشركة سنة 1968، التي كانت سنة الثقافة المضادة و الـ psychedelia، وأضافت:" إنه حقا عرض يحتفي بتصميم وأصول طبعة بيزلي الهندية". وافتتح العرض بتقديم تشكيلة متنوعة

احتفلت علامة إيترو بالذكرى السنوية الخمسين لتأسيسها، وكانت هذه المرة الأولى التي يقدم فيها المصممان فيرونيكا وكين إيترو مجموعتي أزياء نسائية ورجالية على مدرج واحد،الأمر الذي عكس الانفتاح والتنوع والتعددية الثقافية.

واحتفى العرض بأبيهما مؤسس الدار "جيرولامو"، الذي استوحى من حبه للهند، طبعة بيزلي التي أصبحت التوقيع المميز للعلامة التجارية.

ووضع المصممان عملهما معا ضمن مجموعة عرضت بشكل رائع أعمال وروح العائلة، وأطلقا على عرضهما عنوان "شجرة الحياة"، وقالت فيرونيكا وراء الكواليس: "أسّس والدي الشركة سنة 1968، التي كانت سنة الثقافة المضادة و الـ psychedelia، وأضافت:" إنه حقا عرض يحتفي بتصميم وأصول طبعة بيزلي الهندية".

وافتتح العرض بتقديم تشكيلة متنوعة من الفساتين الواسعة والأنيقة بدرجات الأبيض، مرورا بالرمادي  لتصل إلى ألوان قوس قزح المشبعة والعميقة بأقمشة متنوعة.

كما تضمنت المجموعة فساتين أنيقة بقصة الكتف الواحدة، إلى جانب فساتين فولكلورية مزينة بتطريزات، وفساتين ملتفة غنية بالتفاصيل.

وبرزت الفساتين بقصات الظهر العالي وقصة الهالتر المطرزة بالكريستال والمنمقة بحبات اللؤلؤ البراقة التي منحتها مظهرا أرستقراطيا فاخرا، وظهرت ثقافة الكريكيت الهندي من خلال قمصان البولو المنسقة مع بناطيل جودبورس المصممة خصيصا للرجال والنساء.

اترك تعليقاً