أخبار

وفاة إحدى الشقيقات المؤسِّسات لدار أزياء فندي الإيطالية

وفاة إحدى الشقيقات المؤسِّسات لدار...

توفيت كارلا فندي إحدى الشقيقات الإيطاليات الخمس اللاتي حولن متجر أبيهن الصغير للجلود، إلى بيت أزياء مرموق عن 79 عاما وفقا لما أعلنته الأسرة اليوم الثلاثاء. وتوفيت فندي في ساعة متأخرة الليلة الماضية، وقد كانت الوجه الإعلاني للشركة التي تشتهر بحقائبها ذات الألوان الزاهية والتي يصل سعر الواحدة منها إلى آلاف الدولارات. وكان للشقيقات الأخريات دور الإبداع بينما ركزت كارلا على الترويج لاسم الشركة التي أصبحت رمزا للرفاهية حول العالم. واستحوذت مجموعة لوي فيتون ومويت هينيسي (إل.في.إم.إتش) على حصة في فندي عام 2001 في صفقة بمئات الملايين من الدولارات جمعت أشهر الأسماء في عالم الأزياء تحت مظلة واحدة، وزادت حصة

توفيت كارلا فندي إحدى الشقيقات الإيطاليات الخمس اللاتي حولن متجر أبيهن الصغير للجلود، إلى بيت أزياء مرموق عن 79 عاما وفقا لما أعلنته الأسرة اليوم الثلاثاء.

وتوفيت فندي في ساعة متأخرة الليلة الماضية، وقد كانت الوجه الإعلاني للشركة التي تشتهر بحقائبها ذات الألوان الزاهية والتي يصل سعر الواحدة منها إلى آلاف الدولارات.

وكان للشقيقات الأخريات دور الإبداع بينما ركزت كارلا على الترويج لاسم الشركة التي أصبحت رمزا للرفاهية حول العالم.

واستحوذت مجموعة لوي فيتون ومويت هينيسي (إل.في.إم.إتش) على حصة في فندي عام 2001 في صفقة بمئات الملايين من الدولارات جمعت أشهر الأسماء في عالم الأزياء تحت مظلة واحدة، وزادت حصة المجموعة  كثيرا فيما بعد.

وولدت الشقيقات الخمس بين 1931 و1940 وكن يلعبن بقصاصات الجلود بمتجر الأب وينمن وسط حقائب اليد.

وقالت كارلا فندي يوما ما لصحيفة "ويمنز وير ديلي" "كانت الإكسسوارات أول لعبة حصلنا عليها".

وحولت الشقيقات المتجر الصغير إلى شركة مرموقة في ستينيات القرن الماضي ووسعن النشاط ليشمل الملابس الجاهزة والأحذية والعطور والسلع المنزلية وملابس الأطفال.

وأصبحت كارلا فندي في سنواتها الأخيرة من المدافعين عن الفنون، حيث كانت شديدة الولع بروما وثقافتها كما مولت مؤسستها عملية تجديد نافورة تريفي الشهيرة في العاصمة الإيطالية.

اترك تعليقاً