بالصور.. أميرة سعودية تدخل عالم الصحافة!

بالصور.. أميرة سعودية تدخل عالم الصحافة!

فوشيا - خاص

بعض الأشخاص خلقوا من أجل الموضة، هذا ما قالته الأميرة السعودية دينا الجهني عبدالعزيز، مؤكدة أنها واحدة من هؤلاء!

ولدت الجهني -42 عاماً- في ولاية كاليفورنيا، وأمضت حياتها متنقلة بين الشرق الأوسط والولايات المتحدة، لعمل والدها الاقتصادي البارز كمحاضر بجامعات في آن أربور وبولدر.

وفي حوار للأميرة مع مجلة “نيويورك ماغازين”، بعد اختيارها لتكون رئيسة تحرير مجلة “فوغ” المطبوعة بنسختها العربية، والتي من المتوقع صدور أولى نسخاتها في الربيع المقبل، قالت الجهني: “مجلة فوغ تعكس هويتي وخلفيتي ومنطقتي وأصالتي، لقد أردت دائماً أن أكون محررة أزياء، ولكن لا توجد مثل هذه الوظيفة في الشرق الأوسط، ولم يكن واقعياً بالنسبة لي أن أفكر في الانتقال الدائم إلى الولايات المتحدة لتحقيق هذا الحلم الذي لم يفارقني”.

وعن توقيت إطلاق النسخة المطبوعة من مجلة فوغ العربية، في لحظة مشحونة سياسياً نظراً لترقب العالم أجمع الحظر الذي يفرضه دونالد ترامب على الهجرة، رفضت الأميرة التعليق على الموضوع مرارا، إلا أنها أكدت بأنها تخشى أن الكثيرين في الغرب ينظرون إلى النساء المسلمات باعتبارهن رمزاً للقمع، كما أشارت إلى أن المصممين العرب استطاعوا ترك بصمة لا تنسى في عالم الهوت كوتور مؤخرا.

وأما عن تحضيراتها للمنصب الجديد، فقالت الأميرة إنها تبحث حاليا عن عارضات يمثلن المنطقة العربية، وهي مهمة تعترف بصعوبتها، حيث تعارض كثيرا من العائلات العربية هذه المهنة، ولكن الجهني تأمل في تغيير هذه النظرة مع الوقت.

وعن طفولتها، قالت الجهني إن أول مجلة اقتنتها في حياتها، كانت مجلة “تاتلر” المهتمة بالأزياء الراقية، حيث كانت الأميرة في عامها السادس فقط، ومنذ ذلك الحين بدأ اهتمامها بالموضة، وعن ذلك تقول: “كنت أدرس كل مجلة من الغلاف إلى الغلاف، فقد كنت تواقة لكل شيء له علاقة بالموضة”.

يذكر أن موقع مجلة “فوغ” العربية قد أطلق في أكتوبر الماضي، وهو موقع مشابه لموقع المجلة الأجنبي، فهو مزيج من الأزياء والموضة وأخبار المشاهير.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات: desk (at) foochia.com