أخبار

قيل عنها إنها الأسوأ على الإطلاق.. "Guo Pei" تنتج أغرب 6 تصاميم لربيع 2017

قيل عنها إنها الأسوأ على الإطلاق.....

لفتت دار أزياء "Guo Pei" الصينية انتباه المتتبعين لعالم الموضة خلال عروض أسبوع الموضة في باريس مؤخرا، حيث عرضت الدار الصينية 6 تصميمات لفساتين سهرة لربيع 2017، تحتوي على أغرب تقاليع الموضة على الإطلاق، وعلق المدير الإداري للدار في بداية العرض مؤكدا على أن القائمين على هذه التصميمات تعمدوا العمل الدؤوب من أجل تقديم شيء لا مثيل له. وتناقلت وسائل الإعلام الفرنسية والأوروبية تقاليع "Guo Pei" بالسخرية والتندر، ووصفتها أغلب عناوين الصحف بـ"الأسوأ"، مؤكدة على أن هذه التصميمات لن تستهوي حتى مجانين تقاليع الموضة، بسبب الإسراف بشكل مبالغ فيه في تقديم التقاليع، لدرجة حولت التصميمات إلى البشاعة التي يستحيل تقبلها.

لفتت دار أزياء "Guo Pei" الصينية انتباه المتتبعين لعالم الموضة خلال عروض أسبوع الموضة في باريس مؤخرا، حيث عرضت الدار الصينية 6 تصميمات لفساتين سهرة لربيع 2017، تحتوي على أغرب تقاليع الموضة على الإطلاق، وعلق المدير الإداري للدار في بداية العرض مؤكدا على أن القائمين على هذه التصميمات تعمدوا العمل الدؤوب من أجل تقديم شيء لا مثيل له. وتناقلت وسائل الإعلام الفرنسية والأوروبية تقاليع "Guo Pei" بالسخرية والتندر، ووصفتها أغلب عناوين الصحف بـ"الأسوأ"، مؤكدة على أن هذه التصميمات لن تستهوي حتى مجانين تقاليع الموضة، بسبب الإسراف بشكل مبالغ فيه في تقديم التقاليع، لدرجة حولت التصميمات إلى البشاعة التي يستحيل تقبلها. ونشرت صحيفة "ليبراسيون" الفرنسية، صور التصميمات، تحت عنوان "تقاليع صينية هي الأسوء في أسبوع الموضة"، وأظهرت الصورة الأولى عارضة ترتدي فستانا ذهبي اللون يشبه "القفص"، وفستانا آخر بأكمام منتفخة بشكل مبالغ فيه يشبه فساتين دمى أفلام الكارتون، والثالث يشبه "الشمعدان" ولكنه بلا تفاصيل، وأثارت جميع هذه التصميمات الستة سخرية الجميع، ووصفوها بأزياء الحفلات التنكرية. وأضافت الصحيفة، أن الإكسسوارات الضخمة على الرأس والصدر وعلى الفستان نفسه، ضاعفت من حجم البشاعة، وجعلت العرض أشبه بفقرة تقديم شخصيات كرتونية "شريرة"، مؤكدة على أن دار الأزياء الصينية قدمت "تصميمات خزعبلية" لا تمت للموضة بأي صلة، وطالبت الصحيفة من دار "Guo Pei" إعلان تفسير واضح لهذا التفكير الغريب في طرح مثل هذه التصميمات.
اترك تعليقاً