اكسسوارات

كيت ميدلتون تستبدل أقراطها الماسية بأخرى لا تتجاوز الـ8 دولارات!

بدأت دوقة كامبريدج كيت ميدلتون جولتها التي تستمر ثلاثة أيام إلى أيرلندا الثلاثاء، مرتدية أقراطا ماسية على شكل دوائر تتجاوز قيمتها 22 ألف دولار أمريكي. لكن الغريب في الأمر، أن الدوقة المحبوبة، والتي يعرف عنها حرصها في إطلالاتها على الجمع ما بين أحدث التصميمات وأناقة الشارع العادي، قد قامت في وقت لاحق بتبديل تلك الأقراط الباهظة بأقراط لا يتجاوز ثمنها 8 دولارات، إبان استضافتها في حفل استقبال مسائي. وكانت الأميرة البريطانية، البالغة من العمر 38 عاما، قد ارتدت الأقراط المرصعة، في أول زيارة رسمية لها ولزوجها الأمير وليام إلى جمهورية أيرلندا يوم الثلاثاء. وأكملت ميدلتون تلك الإطلالة الباهرة بفستان مصمم

بدأت دوقة كامبريدج كيت ميدلتون جولتها التي تستمر ثلاثة أيام إلى أيرلندا الثلاثاء، مرتدية أقراطا ماسية على شكل دوائر تتجاوز قيمتها 22 ألف دولار أمريكي.

لكن الغريب في الأمر، أن الدوقة المحبوبة، والتي يعرف عنها حرصها في إطلالاتها على الجمع ما بين أحدث التصميمات وأناقة الشارع العادي، قد قامت في وقت لاحق بتبديل تلك الأقراط الباهظة بأقراط لا يتجاوز ثمنها 8 دولارات، إبان استضافتها في حفل استقبال مسائي.

وكانت الأميرة البريطانية، البالغة من العمر 38 عاما، قد ارتدت الأقراط المرصعة، في أول زيارة رسمية لها ولزوجها الأمير وليام إلى جمهورية أيرلندا يوم الثلاثاء.

وأكملت ميدلتون تلك الإطلالة الباهرة بفستان مصمم بقيمة تتخطى 200 دولار من تصميم أليساندرا ريتش، فيما ظهر الأمير وليام وهو يرتدي حلة زرقاء أنيقة.

في اليوم الأول من زيارتهما لأيرلندا، اتبع ويليام وكيت خطى الملكة في الإشادة بالذين فقدوا حياتهم من أجل الحرية الأيرلندية، كما امتلأ جدولهما بمقابلات مع منظمات تعمل مع الشباب، بالإضافة إلى التعرف على ممارسات الزراعة المستدامة والمشاريع البيئية.

وبدأ كل من دوق ودوقة كامبريدج يومهما في مقر جمعية بانوراما للصحة العقلية في دبلن، وهي جمعية خيرية تقدم مجموعة من خدمات الصحة العقلية، مثل جلسات العلاج الفردي وبرامج المجتمع والأبحاث والدعم عبر الإنترنت وإرشادات صحية في المدارس الثانوية.

وفي السياق، لدى وليام وكيت خمسة ارتباطات الأربعاء في دبلن، ومقاطعة كيلدير، ومقاطعة ميث، كما سيقومان بزيارة مؤسسة اكستيرن الخيرية للعدالة الاجتماعية، والتي تدعم الأسر التي تمر بأوقات عصيبة.

وتشمل زيارتهما أيضا التوقف في المرفق التدريبي ومزرعة Teagasc للأبحاث، للتعرف على أبحاثهم الرائدة لتعزيز الزراعة المستدامة في جميع أنحاء أيرلندا، كما يلتقي الزوجان الملكيان أيضا بأطفال المدارس الابتدائية في المزرعة الذين يتلقون بعض المعارف بشأن إنتاج الغذاء والتغذية.

وختاما، يحضر الزوجان الليلة حفل استقبال في دبلن يستضيفه نائب رئيس الوزراء الأيرلندي ووزير الخارجية سيمون كوفيني حيث سيلقي ويليام كلمة.