اكسسوارات

نظّارات شمسيّة جديدة من "ستيلا مكارتني".. فاخرة وصديقة للبيئة!

شهدتْ صناعة الموضة، العديد من التغييرات في السنوات الأخيرة، حيث أصبحتْ تعتمد أكثر فأكثر، على استخدام موادّ مستدامة، وصديقة للبيئة في صناعة الأزياء، والإكسسوارات. كما تخلّت أشهر العلامات التجارية، عن استخدام الفرو الحقيق، لتستبدله بفرو صناعيّ، وكلّ هذا لنكون أكثر وعيًا، بالطريقة التي نعيش بها، وللمحافظة على الحياة على وجه الأرض. وتًعدّ علامة ستيلا ماكارتني، أوّل علامة رائدة في صناعة الموضة المستدامة، فمعظم مجموعاتها الأخيرة، اقتصرتْ فيها على استخدام الموادّ والأقمشة المستدامة، وقد أطلقتْ مجموعة جديدة من النظارات الشمسية الصديقة للبيئة، استخدمتْ في صناعته حصرا الأسيتات الحيوية. والأسيتات الحيوية، هي في الأساس نسخة أكثر طبيعية من الأسيتات، وهو نوع من

شهدتْ صناعة الموضة، العديد من التغييرات في السنوات الأخيرة، حيث أصبحتْ تعتمد أكثر فأكثر، على استخدام موادّ مستدامة، وصديقة للبيئة في صناعة الأزياء، والإكسسوارات. كما تخلّت أشهر العلامات التجارية، عن استخدام الفرو الحقيق، لتستبدله بفرو صناعيّ، وكلّ هذا لنكون أكثر وعيًا، بالطريقة التي نعيش بها، وللمحافظة على الحياة على وجه الأرض.

وتًعدّ علامة ستيلا ماكارتني، أوّل علامة رائدة في صناعة الموضة المستدامة، فمعظم مجموعاتها الأخيرة، اقتصرتْ فيها على استخدام الموادّ والأقمشة المستدامة، وقد أطلقتْ مجموعة جديدة من النظارات الشمسية الصديقة للبيئة، استخدمتْ في صناعته حصرا الأسيتات الحيوية.

img

والأسيتات الحيوية، هي في الأساس نسخة أكثر طبيعية من الأسيتات، وهو نوع من الملح، المستخلص من البترول، ويُستخدم لصنع البلاستيك، وتحتوي الأسيتات الحيوية على مكونين رئيسيين، هما: أسيتات السليولوز (التي تأتي من الخشب)، والبلاستيك (المشتق من استرات حمض الستريك)، وهما مصدران طبيعيان، وموارد متجدّدة.

وتشمل المجموعة أنماطًا مختلفة من النظارات الشميسة الملوّنة، الجميلة، والفاخرة، والمزينة بشعار العلامة التجارية، والتي من المتوقّع رؤيتها في كل مكان، خلال موسم الصيف المقبل.