اكسسوارات

مجموعة حقائب Lady Art من ديور في معرض مؤقت بلوس أنجلوس

مجموعة حقائب Lady Art من ديور في مع...

محتوى مدفوع

افتتحت دارالأزياء الفرنسية العريقة "ديور" Dior مؤخرًا متجرًا مؤقتا مخصصًا لعرض مجموعتها من حقائب "ليدي آرت" Lady Art بمدينة لوس أنجلوس، في ولاية كاليفورنيا الأمريكية. وبدلا من تقديم المجموعة المعتادة لدار ديور العريقة، ركز المتجر وبشكل حصري على تشكيلة حقائب Lady Art، التي تم إصدارها في أوائل شهر نوفمبر الماضي، حيث كانت قد طلبت العلامة من 7 فنانين معاصرين، إضافة بعض اللمسات على حقيبة يد Lady Dior، فضلا عن الأوشحة وسلاسل المفاتيح وحاملات بطاقة العمل، ليخرجوا بمجموعة حقائب تحبس الأنفاس. هذا المكان، الذي استضاف سابقا بوتيك علامة بلغاري، يتميز ببناية من الحجر الجيري وبرج زجاجي من ثلاثة طوابق. وقبل افتتاحه

افتتحت دارالأزياء الفرنسية العريقة "ديور" Dior مؤخرًا متجرًا مؤقتا مخصصًا لعرض مجموعتها من حقائب "ليدي آرت" Lady Art بمدينة لوس أنجلوس، في ولاية كاليفورنيا الأمريكية.

hbz-dior-lady-art-daniel-gordon-11500

وبدلا من تقديم المجموعة المعتادة لدار ديور العريقة، ركز المتجر وبشكل حصري على تشكيلة حقائب Lady Art، التي تم إصدارها في أوائل شهر نوفمبر الماضي، حيث كانت قد طلبت العلامة من 7 فنانين معاصرين، إضافة بعض اللمسات على حقيبة يد Lady Dior، فضلا عن الأوشحة وسلاسل المفاتيح وحاملات بطاقة العمل، ليخرجوا بمجموعة حقائب تحبس الأنفاس.

unnamed (2)

هذا المكان، الذي استضاف سابقا بوتيك علامة بلغاري، يتميز ببناية من الحجر الجيري وبرج زجاجي من ثلاثة طوابق. وقبل افتتاحه في لوس انجلوس، افتتح في ميامي، خلال حدث Art Basel. ومن المنتظر إنشاء محلات مماثلة في كل من لندن والصين ودبي وباريس.

وعمل الفنان مارك كوين، على تزيين حقيبة اليد الشهيرة ذات اليد القزحية، فيما استوحى كل من الفنانين البريطانيين مات كوليشاو وجايسون مارتن، طبعات الحقيبة من الطبيعة.

unnamed (3)

ومن الجدير بالذكر، أن حقيبة اليد Lady Dior قد تم إصدارها لأول مرة عام 1995، في إشارة إلى كراسي نابليون الثالث، الذي كان كريستيان ديور يستخدمها لاستقبال ضيوفه.

hbz-dior-lady-art-mat-collishaw-4900

علاوة على ذلك، كانت الحقيبة تحمل اسم "شوشو" Chouchou، قبل أن يتم تحويله لـ Lady Dior تكريما لروح الملكة الراحلة ديانا التي عشقت مدينة الأنوار باريس فور زيارتها.

اترك تعليقاً