موضة

ستايل شارع ممتلئات نيويورك.. افخري بجسمكِ وانطلقي بحريّة!

محتوى مدفوع

تغيّرتْ معايير الجمال، وأصبحتْ جزءًا لا يتجزأ من عالمنا المتغيّر، فلم يعدْ الجسم الفرنسيّ، هو غاية المُنى، ولم تقتصرْ صيحات الموضة، على النحيفات فقط. يبدو أنّ أسبوع الموضة النيويوركي، قد انطلق بفكر متغيّر، يقبل الآخر، ويعترف بوجوده، وتأثيره في العالم، وخصّص له من التصميمات، ما يجعله يفخر بنفسه، ولونه، ومرضه، ليُقبِل على الحياة، ويسعد بكلّ ما فيها. ستشاهدين ستايلات لا تعدّ، ولا تُحصى، لصاحبة الجسم الممتلئ، التي لم يغضّ عالم الموضة والأزياء، الطّرْف عن وجودها، ورغبتها الجامحة في التألّق بأحدث التصميمات، بتوقيع أشهر المصمّمين. وبعد كثرة الأعذار، وتعدّد الأسباب، انطلقتْ هذه التصميمات، لتُعلن ولادة فجر عصر جديد، يخصّص خطّ أزياءٍ

تغيّرتْ معايير الجمال، وأصبحتْ جزءًا لا يتجزأ من عالمنا المتغيّر، فلم يعدْ الجسم الفرنسيّ، هو غاية المُنى، ولم تقتصرْ صيحات الموضة، على النحيفات فقط.

يبدو أنّ أسبوع الموضة النيويوركي، قد انطلق بفكر متغيّر، يقبل الآخر، ويعترف بوجوده، وتأثيره في العالم، وخصّص له من التصميمات، ما يجعله يفخر بنفسه، ولونه، ومرضه، ليُقبِل على الحياة، ويسعد بكلّ ما فيها.

ستشاهدين ستايلات لا تعدّ، ولا تُحصى، لصاحبة الجسم الممتلئ، التي لم يغضّ عالم الموضة والأزياء، الطّرْف عن وجودها، ورغبتها الجامحة في التألّق بأحدث التصميمات، بتوقيع أشهر المصمّمين.

وبعد كثرة الأعذار، وتعدّد الأسباب، انطلقتْ هذه التصميمات، لتُعلن ولادة فجر عصر جديد، يخصّص خطّ أزياءٍ كامل، ليتغنّى بجمال هذه المرأة، ويجعلها تفخر بمنحنيات جسمها، لأنّها جزءٌ أصيل من عالم، ينبغي أنْ يعترف بالاختلاف، ويقبله، بل ويصمّم ما يتماشى مع طبيعته.

وتغيّرتْ عدسات المصوِّرين كذلك، فرصدتْ ستايل الشارع، وكأنّه معرض كبير، تسير فيه النساء، بإطلالات متناسقة، تعكس شغفهنّ بالحياة، وتعبّر عن أذواقهنّ، وطريقتهنّ في عالمهنّ الخاصّ.

استعدّي، لنصحبكِ في جولة استثنائية، تشاهدي من خلالها إبداعات المصمّمين بهذه الملابس الرائعة، بقصّات تناسب المرأة المختلفة، وألوان تنطق بجمالها المتميّز، وستايلات تبرز منحنيات جسمها، بأنوثة ونعومة.

 

اترك تعليقاً