أسبوع الموضة في لندن يروج لمفهوم الـ Unisex

أسبوع الموضة في لندن يروج لمفهوم الـ Unisex

علاء أحمد

بدأ أسبوع الموضة في لندن بحركة جديدة وفريدة من نوعها تطبيقاً لمفهوم “unisex” والذي يعني “للجنسين”، فقامت مصممة الأزياء “فيفيان وسيت وود” ذات الـ 75 عاماً بتغييرمفاهيم الأزياء والموضة، فحوّلت العرض من أزياء لندن 2015 إلى عرض عصري مناسب لعام 2017.

وقالت فيفيان: على مدار مئات من السنين الماضية، رأينا النّساء وهن يلبسن البناطيل، وبما أنّنا نتكلّم عن العدل بين الجنسين، ألم يحن الوقت للرجال أن يلبسوا فساتين وتنانير؟!

584396_img650x420_img650x420_crop

بالفعل هذا ما فعلته في أحدث تشكيلة لها من أزياء خريف- شتاء 2017 والتي عرضت في قاعة “Seymour Leisure” من حي مارليبون في لندن.

ولم تكن “ويست وود” الوحيدة في تنفيذ فكرة تساوي الجنسين، بل كان هناك على الأقل 10 من دور الأزياء تعرض أحدث أزيائها المناسبة للرجال والنساء معاً. أطلق على هذه الفكرة مصطلح “coeducational” أو “co-ed” والّذي يعني “مختلط” في نظام المدارس.

584393_img650x420_img650x420_crop (1)

هذه النقلة النوعية في عالم الموضة ستؤثر في جميع دورالأزياء في العالم، وأشهرها دار أزياء بيربري التي تعمل على تطبيق استراتيجية أزياء موسمية، فورية وشخصية لكلا الجنسين ستكون متوفرة مباشرةً بعد أسبوع الموضة اللندني.

ومن الأمثلة الأخرى لمفهوم المختلط “coeducational”، دار أزياء بول سميث، ومع أنّها غائبة عن أسبوع الموضة في لندن الّا أنها تنوي عرض مجموعتها الجديدة في أسبوع الموضة في باريس يوم 22 يناير.

584395_img650x420_img650x420_crop

ولا يمكن أن ننسى ماركة “كنزو” التي هي جزء من المجموعة الفاخرة LVMH والتي تضم ماركة جيفنشي أيضاً، وستقدّم آخرصيحات الموضة لديها في أسبوع الموضة الباريسي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات: desk (at) foochia.com