طرائف

امرأة ارتدت أفخم الفساتين من دون مقابل طوال حياتها.. إليك أسلوبها "اللئيم"!

امرأة ارتدت أفخم الفساتين من دون مق...

أثارت سيدة انجليزية حالة من الغضب عبر الإنترنت بعد كشفها أنها تشتري الفساتين ثم تعيدها مرة أخرى بعد ارتدائها ليلة واحدة لضمان عدم إضاعتها الأموال. وكشفت تلك السيدة والتي تدعى تشيلسي 25 عاماً، وهي أم لطفلين، أنها تداوم على تلك العادة على مدار الأعوام التسعة الماضية، حيث تشتري الفساتين التي تعجبها وترتديها لليلة واحدة فقط قبل أن تعيدها للباعة مرة أخرى، موضحة أنها استردت أموال حوالي 15 فستاناً بقيم تتراوح بين 150 و300 دولار. ولفتت بهذا الخصوص صحيفة "مترو" إلى أن تشيلسي بدأت ذلك حين كان عمرها 16 عاماً عندما كانت في المدرسة، حيث لم تكن تملك المال الذي يتيح

أثارت سيدة انجليزية حالة من الغضب عبر الإنترنت بعد كشفها أنها تشتري الفساتين ثم تعيدها مرة أخرى بعد ارتدائها ليلة واحدة لضمان عدم إضاعتها الأموال.

وكشفت تلك السيدة والتي تدعى تشيلسي 25 عاماً، وهي أم لطفلين، أنها تداوم على تلك العادة على مدار الأعوام التسعة الماضية، حيث تشتري الفساتين التي تعجبها وترتديها لليلة واحدة فقط قبل أن تعيدها للباعة مرة أخرى، موضحة أنها استردت أموال حوالي 15 فستاناً بقيم تتراوح بين 150 و300 دولار.

ولفتت بهذا الخصوص صحيفة "مترو" إلى أن تشيلسي بدأت ذلك حين كان عمرها 16 عاماً عندما كانت في المدرسة، حيث لم تكن تملك المال الذي يتيح لها شراء ملابس تحضر بها الحفلات، ولهذا كانت تلجأ لشراء الفساتين عبر المواقع الإلكترونية، ثم ترتديه لليلة واحدة، وبعدها تعيده وتسترد أموالها مرة أخرى.

ومع هذا، فقد اعترفت تشيلسي بشعورها بالذنب، لكنها كانت تبرر لنفسها ما تفعله بأن الفساتين التي كانت تعيدها كانت بنفس حالة شرائها ولم يلحق بها أي عيوب أو مشاكل، وبالتالي لم تكن ترى مشكلة في استرداد أموالها طالما ظلت الفساتين سليمة.

وقالت تشيلسي إنها ارتدت وأعادت فساتين وبدل جمبسوت لمناسبات مختلفة منها حفلات زفاف، حفلات خطوبة وفعاليات أخرى، وأنها كانت حريصة إذا لاحظت اتساخ أي من تلك الفساتين ألا تقوم بغسلها وإعادتها، بل كانت ترى أن الأفضل أن تحتفظ بها.

وقد توالت ردود الفعل الغاضبة تجاه تشيلسي بعد إفصاحها عن ذلك الأمر، حيث اعتبر البعض فعلتها نوعا من أنواع عدم الأمانة وآخرون اعتبروا الأمر بمثابة السرقة.

 

اترك تعليقاً