ماغي فرح تكشف عن توقعات مخيفة للبنا...

أبراج

ماغي فرح تكشف عن توقعات مخيفة للبنان في الأشهر المقبلة (فيديو)

يشعر الشعب اللبناني هذه الأيام وكأنه يعيش على فوهة بركان كما يقولون، إذ يمر خلال هذه الفترة بمرحلة مليئة بالخوف والتوتر من الأيام المقبلة خاصة بعد الانفجار الضخم الذي شهدته العاصمة بيروت وسرعة انتشار جائحة كورونا التي تزداد وتتضاعف يوميا. وبات الشعب اللبناني يتعلق بخيوط الأمل التي قد تعده ببعض التغييرات الجذرية لواقعه الحالي، ما يدفعه لسماع علماء الفلك علهم يعطونه بعض التطمينات على مستقبلهم وأولادهم. فقد تفاجأ الشعب اللبناني بتوقعات عالمة الفلك ماغي فرح التي أطلت مع الإعلامي طوني خليفة، إذ أبدت تخوفها من المرحلة المقبلة التي سوف تشهد الكثير من الصدامات بين فئات ضد أخرى. لافتة إلى أنه

يشعر الشعب اللبناني هذه الأيام وكأنه يعيش على فوهة بركان كما يقولون، إذ يمر خلال هذه الفترة بمرحلة مليئة بالخوف والتوتر من الأيام المقبلة خاصة بعد الانفجار الضخم الذي شهدته العاصمة بيروت وسرعة انتشار جائحة كورونا التي تزداد وتتضاعف يوميا.

وبات الشعب اللبناني يتعلق بخيوط الأمل التي قد تعده ببعض التغييرات الجذرية لواقعه الحالي، ما يدفعه لسماع علماء الفلك علهم يعطونه بعض التطمينات على مستقبلهم وأولادهم.

فقد تفاجأ الشعب اللبناني بتوقعات عالمة الفلك ماغي فرح التي أطلت مع الإعلامي طوني خليفة، إذ أبدت تخوفها من المرحلة المقبلة التي سوف تشهد الكثير من الصدامات بين فئات ضد أخرى. لافتة إلى أنه سينتج عقب ذلك صدامات لن تبصر النور قبل السنة المقبلة.

واعتبرت عالمة الفلك ماغي فرح أن لبنان يمر هذه الفترة بمفترق طرق، ما يجعل هذه الأوقات صعبة إذ قد يشهد البلد خلال شهر أيلول بعض الاستنفارات والأخبار غير المطمئنة.

وأضافت ماغي فرح: "إن الفترة بين 2 تشرين الثنائي لـ 31 كانون الأول يمر فيها البلد بمرحلة دقيقة جدا، بخاصة أنه في تاريخ 21 كانون الأول يدخل كل من ساتور وجوبيتر إلى برج الدلو ليشكلا سويا مربعا جديدا مع اورانوس  ما يجعل نهاية سنة 2020 ليست جيدة وكذلك بداية سنة 2021.

كما أشارت إلى أن هذه الفترة وصولا لشهر تشرين الثاني ستشهد الكثير من المفاجآت، لكن ليس بالضرورة أن تكون في لبنان، في حين تشهد الفترة من 2 تشرين الثاني لغاية 21 من الشهر نفسه بعض المباحثات.

وكشفت ماغي فرح عن أن الفترة بين أيلول وتشرين قد يكون هناك حروبا، مؤكدة أنه لا توجد انفراجات في وقت قريب، مبدية تخوفها من انتشار الكثير من الأمراض لاسيما وأن المواطنين لا يأخذون الحيطة والحذر ولا يأخذون الأمور بجدية.

وعندما أنهت ماغي فرح توقعاتها، بدت ردور فعل تتوالى ومن أبرزها صفحة عديلة إذ قالت:"‏شكراً ماغي فرح عالمعنويات... ناقصين تبويم عأساس. رجاءً من التلفزيونات اذا حدا ما عندو شي حلو يقولو ما تطلعوه اعصابنا اهترت...".

 


 

قد يعجبك ايضاً