أبراج تعجز عن وضع حدود في العلاقة.....

أبراج

أبراج تعجز عن وضع حدود في العلاقة.. من بينها الدلو!

جنبًا إلى جنب مع الاحترام والثقة المتبادلين والحب بالطبع، يعد وضع حدود أمرًا أساسيًا لإنشاء علاقة صحية وقوية، وفي حين أن الأمر يعد بسيطًا لبعض الأشخاص، هناك آخرون يعجزون عن وضع حدود في العلاقة، وهم أصحاب هذه الأبراج التي تكشف عنها مجلة "باسل": الثور يعجز الثور عن وضع حدود في العلاقة عندما يصبح عدوًا لنفسه غير مقدرٍ لذاته، وفاقدًا للثقة في نفسه. لذا، ينصح الخبراء أصحاب هذا البرج بضرورة الاهتمام بأنفسهم أولًا، وخاصة على المستوى النفسي ورسم قوانينهم وحدودهم الخاصة قبل الدخول في علاقة، حتى تصبح تلك العلاقة صحية بالنسبة لهم ولا تؤذيهم. الأسد يرى الأسد شريكه مثاليًا، وذلك يجعله

جنبًا إلى جنب مع الاحترام والثقة المتبادلين والحب بالطبع، يعد وضع حدود أمرًا أساسيًا لإنشاء علاقة صحية وقوية، وفي حين أن الأمر يعد بسيطًا لبعض الأشخاص، هناك آخرون يعجزون عن وضع حدود في العلاقة، وهم أصحاب هذه الأبراج التي تكشف عنها مجلة "باسل":

الثور

img

يعجز الثور عن وضع حدود في العلاقة عندما يصبح عدوًا لنفسه غير مقدرٍ لذاته، وفاقدًا للثقة في نفسه.

لذا، ينصح الخبراء أصحاب هذا البرج بضرورة الاهتمام بأنفسهم أولًا، وخاصة على المستوى النفسي ورسم قوانينهم وحدودهم الخاصة قبل الدخول في علاقة، حتى تصبح تلك العلاقة صحية بالنسبة لهم ولا تؤذيهم.

الأسد

يرى الأسد شريكه مثاليًا، وذلك يجعله يواجه مشكلة في وضع حدود في العلاقة، وذلك ينجم عن اعتقاد الأسد بأن الشريك مثاليًٌ لمجرد أنه اختاره، وهذا ليس صحيحًا، وعليه إدراك أن الشريك له شخصيته الخاصة، وأن كليهما في حاجة لرسم حدود معينة حفاظًا على هويتهما كأفراد.

العقرب

img

في حين أن العقرب دائمًا ما يكون مسيطرًا على حياته وما يشاركه مع الآخرين، ولا يتخذ دور التابع، إلا أنه سرعان ما يهدم حواجزه ويصبح سهل الانقياد والخضوع بشكل كامل في العلاقة، وذلك ينتج عن افتقاره للموازنة في قوة شخصيته، فهو إما يصبح تابعًا وخاضعًا بشكل كامل، أو مسيطرًا بشكل تام وليس هناك حل وسط.

وهذا ليس أمرًا سليمًا؛ فالعقرب بحاجة إلى إدراك أنه والشريك يمكن أن يكونا مسؤولين في العلاقة.

الدلو

يعدّ تشبث الدلو الشديد بآرائه، هو السبب في عجزه عن تقبله فكرة الحدود نفسها في العلاقة، كما يواجه صعوبة في تقبل فكرة التنازل في بعض الأحيان من أجل الشريك، وذلك لأنه يواجه صعوبة في الموازنة بين عقليته والعاطفة