أبراج تميل للتّورّط في علاقات غير س...

أبراج

أبراج تميل للتّورّط في علاقات غير سويّة.. تعرّفي عليها

عندما يتعلّق الأمر بالارتباط، دائمًا ما تكون العلاقة الصّحيّة هي الهدف، فهي تلك التي تتضمّن حدودًا معيّنة بين الشّريكين، وعدم تجاوز حقوق أيّ منهما، إضافة إلى وجود تواصل جيد بين الشّريكين يمكنهما من التعامل مع ما قد يواجهما من مشاكل. ولكنْ مع ذلك، هناك بعض الأشخاص الذين عادة ما ينجذبون للعلاقات غير السّويّة، وذلك الأمر له علاقة وثيقة بالأبراج، ومن خلال خبراء الفلك، نعرض لك قائمة الأبراج التي تميل للتورّط في علاقات غير سويّة: الأسد رغم أنّ الاستقرار يكون العنصر الأساسيّ والمفضّل لأيّ علاقة، إلا أنّه بالنسبة لبرج الأسد، عادة ما تكون العلاقة مشحونة ومليئة بالدراما، وحتى إذا أراد برج

عندما يتعلّق الأمر بالارتباط، دائمًا ما تكون العلاقة الصّحيّة هي الهدف، فهي تلك التي تتضمّن حدودًا معيّنة بين الشّريكين، وعدم تجاوز حقوق أيّ منهما، إضافة إلى وجود تواصل جيد بين الشّريكين يمكنهما من التعامل مع ما قد يواجهما من مشاكل.

ولكنْ مع ذلك، هناك بعض الأشخاص الذين عادة ما ينجذبون للعلاقات غير السّويّة، وذلك الأمر له علاقة وثيقة بالأبراج، ومن خلال خبراء الفلك، نعرض لك قائمة الأبراج التي تميل للتورّط في علاقات غير سويّة:

الأسد

img

رغم أنّ الاستقرار يكون العنصر الأساسيّ والمفضّل لأيّ علاقة، إلا أنّه بالنسبة لبرج الأسد، عادة ما تكون العلاقة مشحونة ومليئة بالدراما، وحتى إذا أراد برج الأسد تجنّب تلك الدراما، يقع في فخ جذب الشّركاء المحبّين للدراما.

الميزان

عكس العديد من الأبراج، عادة ما ينجذب الميزان إلى العلاقات غير السّويّة، حيث يصعب عليه الحفاظ على استقلاليّته في العلاقة، فيصبح اتكاليًا ويُلقي بثقل مشاكله على كاهل الشّريك، كما أنّه عندما لا يعرف كيفيّة التّعامل مع مشاكله يصبح عدوانيًا؛ لأنّه لا يحبّ المواجهات.

العقرب

عندما يتعلّق الأمر بالعقرب، عادة ما تصبح علاقته غير سويّة، ففي حين أنّه برج مخلص للغاية يحبّ من كلّ جوارحه، إلا أنّ حبّه الشّديد للشّريك يتحوّل إلى هوس، ممّا يفقد العلاقة ما تحتاجه من توازن، مثل أيّ علاقة صحيّة. كما أنّه عندما لا يشعر العقرب بالرّضا، يصبح مظلمًا للغاية، ويظهر ذلك في هيئة سيطرة على الشّريك، ممّا يخلق علاقة غير متّزنة.

الحوت

img

بالنسبة لبرج الحوت، لا يوجد ما يعرف بالحدود، أو ما يسمح للشّريك بقضاء وقته الخاصّ مع الأصدقاء، أو يفعل ما يريده في مساحته الخاصّة، ممّا يجعل العلاقة تفتقر لتلك الحدود الصّحيّة التي تسمح بأنْ يحظى كلا الشّريكين بمساحتهما الخاصّة