صاحبات هذه الأبراج.. مهمتهن في العث...

أبراج

صاحبات هذه الأبراج.. مهمتهن في العثور على الحب الحقيقي شبهُ مستحيلة!

العثورُ على الحبِ الحقيقي، هو هدفُ الكثيرين، ولكنَّ الوصول إلى هذا الهدف، ربما يكونُ مهمةً شاقةً للبعض، حيثُ يضطرُ أصحاب الأبراج الآتية للمرور بالكثير، من خيبات الأمل، قبل العثور على ذلك الشريكِ المُنتظر، الذي يُمكنُ اعتباره الحبيب الحقيقي. برج السرطان امرأة السرطان حساسة ورقيقة بطبيعتها، وهذه الطيبة، هي ما تُورطها في العديدِ من العلاقات، مع الأشخاص الخطأ، كما أنها تجدُ صعوبةً في الانفصال، وتحاولُ إصلاح العلاقةِ، بكلِ الطُرق. برج الحوت تبحثُ ابنةُ الحوت، عن شخصٍ يُشبهها ويتفهًمُها، ويعلمُ مدى أهميةِ الرومانسيةِ بالنسبةِ لها، ولكنَّ بحثَها الدائم عن الحُب، يورطُها في علاقاتٍ غير صحيّة، ويُشتتها عن العثور، على حبيبها الحقيقي. برج

العثورُ على الحبِ الحقيقي، هو هدفُ الكثيرين، ولكنَّ الوصول إلى هذا الهدف، ربما يكونُ مهمةً شاقةً للبعض، حيثُ يضطرُ أصحاب الأبراج الآتية للمرور بالكثير، من خيبات الأمل، قبل العثور على ذلك الشريكِ المُنتظر، الذي يُمكنُ اعتباره الحبيب الحقيقي.

برج السرطان

امرأة السرطان حساسة ورقيقة بطبيعتها، وهذه الطيبة، هي ما تُورطها في العديدِ من العلاقات، مع الأشخاص الخطأ، كما أنها تجدُ صعوبةً في الانفصال، وتحاولُ إصلاح العلاقةِ، بكلِ الطُرق.

برج الحوت

تبحثُ ابنةُ الحوت، عن شخصٍ يُشبهها ويتفهًمُها، ويعلمُ مدى أهميةِ الرومانسيةِ بالنسبةِ لها، ولكنَّ بحثَها الدائم عن الحُب، يورطُها في علاقاتٍ غير صحيّة، ويُشتتها عن العثور، على حبيبها الحقيقي.

برج الحمل

تتبعُ قاعدةً أساسية، وهي أن تكون الأولوية الأولى، في حياةِ شريكها، إلا أن حظّها العاثر، يضعُ في طريقها أشخاصًا يعجزون عن منحِها الاهتمام، الذي تستحقه؛ ما يجعل طريقها، للعثورِ على الحب الحقيقي، شاقًا وطويلًا.

برج الثور

تستطيع امرأة الثور، احتمالَ أي شيء باستثناء العُزلة، فهي تحتاجُ إلى التقاربِ والاهتمام، ولكنَّ هذا يتركها تحت سيطرةِ شخصِ غير مناسب، وطبيعتُها العنيدة، تجعلُها عاجزةً عن تقبل كونِها مخطئةً، بشأنِ أي علاقةٍ، حتى تضطر لمواجهة الواقعِ المؤلم.

وتحتاج الأبراج السابقة إلى التحلّي بالصبر، للتوصل إلى قراراتٍ أفضل، عند اختيار الشريك المناسب، لذا لا يجبُ التسرعُ في الحب؛ فالبقاءُ مع الأشخاص الخطأ، يُبطئ عملية الوصول إلى الحب الحقيقي.