أصحابُ هذه الأبراج هم الأكثر نفاقًا...

أبراج

أصحابُ هذه الأبراج هم الأكثر نفاقًا.. العقرب أوّلهم!

جميعنا نحاول العيش وفقًا للمبادئ المثاليّة والأخلاق الرّاقية، ولكن مع مواجهة الصّعاب والتّحديات، يتخلّى البعض عن تلك المُثل العليا، التي يدّعون الامتثال إليها، ليس هذا فقط، بل ووفقًا لخبراء الفلك، قد تدفع الأبراج بعض مواليدها لمهاجمة الآخرين، دفاعًا عن تلك المبادئ المزعومة، التي لا يتّبعونها هم، ما يجعلهم منافقين.  برج العقرب يحاول أبناء العقرب التّظاهر بالقوّة والشّجاعة، ولكنّ ذلك مجرّد واجهة يظهرونها أمام الآخرين، لتخفي طبيعتهم التي تشبه الطّفل الخائف من الأذى. برج الجوزاء الصّمت وعدم القدرة على التّواصل، يدفع الآخرين للاعتقاد بأنّهم يعلمون من يدور في بال الجوزاء، وبسبب طبيعته المنافقة، يترك الجوزاء الآخرين يعتقدون أنّه في صفّهم، وهو

جميعنا نحاول العيش وفقًا للمبادئ المثاليّة والأخلاق الرّاقية، ولكن مع مواجهة الصّعاب والتّحديات، يتخلّى البعض عن تلك المُثل العليا، التي يدّعون الامتثال إليها، ليس هذا فقط، بل ووفقًا لخبراء الفلك، قد تدفع الأبراج بعض مواليدها لمهاجمة الآخرين، دفاعًا عن تلك المبادئ المزعومة، التي لا يتّبعونها هم، ما يجعلهم منافقين.

 برج العقرب

يحاول أبناء العقرب التّظاهر بالقوّة والشّجاعة، ولكنّ ذلك مجرّد واجهة يظهرونها أمام الآخرين، لتخفي طبيعتهم التي تشبه الطّفل الخائف من الأذى.

برج الجوزاء

الصّمت وعدم القدرة على التّواصل، يدفع الآخرين للاعتقاد بأنّهم يعلمون من يدور في بال الجوزاء، وبسبب طبيعته المنافقة، يترك الجوزاء الآخرين يعتقدون أنّه في صفّهم، وهو عكس ذلك تمامًا.

 برج الأسد

يسيطر النّفاق على الأسد منذ الصّغر، فيسعى للفت الانتباه بقدر الإمكان، بينما يرفض منحه للآخرين، فهو يريد كلّ شيء وفقًا لشروطه الخاصّة، وعندما لا ينجح في الحصول على ما يريد، وكما يريد، يجعل من حوله يشعرون بأنّهم لا قيمة لهم.

برج الحمل

يدّعي ابن الحمل، أنّه يؤمن بالحبّ والإخلاص في العلاقة، ويدافع عن الفكرة وسط الآخرين، ولكنّه أوّل من يخون ويؤذي النّاس بهذه الطبيعة المندفعة والنّفاق.

برج الميزان

الميزان أكبر منافق بين الأبراج، وهو يعرف ذلك جيدًا، فهو يتظاهر بأنّه في صف الآخرين ليرضيهم، بينما يسعى لتدميرهم سرًا، وعند مواجهته يرتدي ثوب البراءة.

برج الدلو

يؤمن أبناء الدلو بمبدأ مساعدة الجار بشدّة، حتى يحين موعد مساعدة الجار فعليًا، فيرفضوا التّخلّي عن أيّ ممتلكاتهم الثّمينة، وتنّضح طبيعتهم المنافقة.