برامج

رولا شامية: لهذا انفصلت عن ابن جورج وسوف.. والمياه عادت لمجاريها مع عادل كرم

قالت الممثلة اللبنانية رولا شامية، إنها لم تُعر يومًا أهمية لفارق العمر بينها وبين زوجها السابق، إذ كانا يعيشان حياة سعيدة، إلا أن الاختلاف في الرأي حول أمور معينة في الحياة، فرض عليهما الانفصال وديًا. وأشارت رولا شامية إلى أنها حرمت من الأمومة، وأنها لن تفكر أبداً في موضوع أن تتبنّى طفلًا صغيرًا؛ لأن في الأمر إجحافًا في حقه كونها في سن 42 سنة، وبالتالي ستكون قد هرمت حين بلوغه العشرين من عمره، مؤكدة أنها تمارس الأمومة مع أولاد شقيقتها. وكشفت شامية، خلال إطلالتها على قناة الجديد مع الإعلامي علي ياسين، أنها مرت في حياتها بالعديد من العلاقات العاطفية الرائعة

قالت الممثلة اللبنانية رولا شامية، إنها لم تُعر يومًا أهمية لفارق العمر بينها وبين زوجها السابق، إذ كانا يعيشان حياة سعيدة، إلا أن الاختلاف في الرأي حول أمور معينة في الحياة، فرض عليهما الانفصال وديًا.

وأشارت رولا شامية إلى أنها حرمت من الأمومة، وأنها لن تفكر أبداً في موضوع أن تتبنّى طفلًا صغيرًا؛ لأن في الأمر إجحافًا في حقه كونها في سن 42 سنة، وبالتالي ستكون قد هرمت حين بلوغه العشرين من عمره، مؤكدة أنها تمارس الأمومة مع أولاد شقيقتها.

وكشفت شامية، خلال إطلالتها على قناة الجديد مع الإعلامي علي ياسين، أنها مرت في حياتها بالعديد من العلاقات العاطفية الرائعة التي استمر البعض منها 4 و5 سنوات، إلا أن الوقت كان يمر وتنتهي العلاقة من دون اتخاذ قرار الارتباط.

وقالت: السبب الأساسي لانفصالي عن وديع نجل سلطان الطرب جورج وسوف، هو تواجده في قطر، فالبُعد جفا، وهذا الأمر أدى إلى خلق بعض المشاكل. ولكني ما زلت أكن له كل الحب والاحترام، والمودة لا تزال قائمة بيننا. كما أن علاقتي بجورج وسوف جيدة وقمت بتقديم واجب العزاء له عند وفاة والدته.

وعن علاقتها بالممثل عادل كرم، علقت بالقول: سوء التفاهم قد انتهى.. هناك من حاول الاصطياد بالماء العكر، إلا أن محاولاتهم باءت بالفشل، بخاصة أنها تعتبره كواحد من أفراد عائلتها، إذ أن صداقتهما تمتد منذ حوالى 26 سنة، كما أنه بحكم تواجدهما شبه الدائم سويًا، انتشرت العديد من الشائعات التي تحدثت حول طبيعة العلاقة التي تجمعهما.

وتابعت حديثها بالتأكيد أن المياه عادت إلى مجاريها، لافتة إلى أنهما عندما اختلفا، ألغيا متابعة بعضهما على الإنستغرام، إلا أنه قد فاتهما إعادتها من جديد بعد الصلح.

وتطرقت شامية، خلال الحلقة للحديث عن قضية الزج باسمها في فيلم مخلّ بالآداب، حيث رفضت الكشف عن اسم الممثلة التي قالت، إنها تشك في أن لها علاقة بالأمر، مؤكدة أن لا شيء يستحق في هذه الحياة، معلقة بالقول :"يلي عملت هالشغلة الوسخة اكيد الله ردلها اياها، الله يصطفل بكل حدا بيضمر الشرّ لشخص غيره".

وأبدت رولا امتعاضها مما قيل بشأن بُعد والدتها عنها، إذْ أنها كانت تعيش في مصر بعد طلاقها من والدها، مشددة على أنها كانت دائمة التواصل معها وتقوم بزيارتها، معترضة على ما قيل بشأن عدم الحزن عليها عند وفاتها في أبريل الماضي، وعادت لممارسة حياتها بشكل طبيعي قائلة: "كتير بشع هالفجور".

وأجابت رولا شامية عن أسئلة سريعة خلال الحلقة، كان من بينها أنها تمنت أن يكون بينها وبين النجم المصري آسر ياسين، مشهد غرامي حميمي معه، مبررة اختيارها بأن رجوليته قوية.

وعن الفنان الذي أحبته وتعتبره "الكراش" بالنسبة لها، قالت هو الفنان اللبناني فارس كرم، منوهة بأنه تحب مظهره وملابسه كثيرًا.


 

قد يعجبك ايضاً

قد يعجبك ايضاً