علقة ساخنة للشناوي في أولى حلقات “تحية طيبة وبعد”

علقة ساخنة للشناوي في أولى حلقات “تحية طيبة وبعد”

فوشيا - خاص

أوذيعت اليوم أولى حلقات “تحية طيبة وبعد” على قناة الحياة في تمام الرابعة عصرا، البرنامج يقدمه أربعة مذيعين شبان هم ممدوح الشناوي، خلود نادر، عمرو صلاح، وهمسة إمام، وتضمن البرنامج ثلاث فقرات يقدم كلا منها اثنان من مذيعي البرنامج إضافة إلى مشاركة الفنانة إيمان السيد، في حلقة الأربعاء من كل أسبوع.

ناقشت الحلقة ملف “العنف ضد المرأة” حيث كشفت التقارير أن 66% هي نسبة النساء المطلقات التي تعرضن للعنف النفسي. 62% تعرضن للعنف البدني . 31% من بين النساء الحاصلات على مؤهل جامعي تعرضن للعنف النفسي على يد الزوج، 35% من النساء حول العالم يتعرضن للعنف الجسدي واللفظي.

وفي تقرير من الشارع قدمته همسة والشناوي تظهران خلاله أن شابا يتعرض لفتاة بالضرب والإهانة، وذلك ما أثار غضب الكثيرين فالبعض حاولوا التهدئة والفصل بينهما، وآخرون مروا كأنهم لم يروا شيئا، إلَى أن الأمر تتطور والتف حول الشناوي الكثير من الرجال وقاموا بضربه.

وفي تعليق للشناوي قال إن كل ماتم عرضه هو مجرد تمثيل لقياس ردود أفعال الشارع، وعلقت همسة أنها للحظات كادت أن تصدق ماحدث فيها حيث أن الشناوى قد أتقن الدور ببراعه وفي تعليق لـ”عمرو صلاح” قال: بعيدا عن ما قدم في التقرير إلا أنه للأسف يحدث في الواقع.

وأضافت المذيعة همسة أنه من المضحك أثناء أدائها لمشهد الضرب في الشارع أن أحدهم قدم لها نقودا قائلا: “أمشي من هنا” وسألها عن مكان سكنها وعندما رأت النقود ردت عليه قائلة: “لا دول مش هيكفوني أروح”.

مقدمو البرنامج وعدوا الجمهور بأفكار جديدة ومختلفة عن باقي البرامج، متمنين أن يحظى عملهم بإعجاب الجميع.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات: desk (at) foochia.com