حلا الترك عن "أنا مجنونة": صرت مراهقة وعندي أفكار جديدة
مشاهير غناء وموسيقى
25 يناير 2022 12:10

حلا الترك عن "أنا مجنونة": صرت مراهقة وعندي أفكار جديدة

avatar خلدون ضامر

عادت المغنية البحرينية الشابة، حلا الترك، إلى نشاطاتها الفنية، بعد أن أصدرت أغنية حملت عنوان ”أنا مجنونة“، حظيت بتفاعل بين جمهورها، وسط إشادات واسعة بها، لتعلن انطلاقتها بقوة في بداية 2022.

وتحدثت الترك، (19) عامًا، عن كواليس الأغنية التي وصلت إلى مليوني مشاهدة خلال يومين من طرحها ، وقالت إنها لم تختر الأزياء في الكليب رغم دراستها لهذا المجال، بل ساعدتها مصممة أزياء، بالتشاور مع المخرج، للظهور بما يتناسب مع الأغنية.

وأضافت حلا التي اشتهرت بسن صغيرة، حينما اشتركت ببرنامج المواهب ”عرب جوت تالنت“ وهي بالثامنة من عمرها، أنها تقدم في أحدث أغانيها شكلا فنيا جديدا لها، ووصفت الكليب بشيء جميل ومجنون.

وأوضحت الفنانة في تصريحات لـ“إي تي بالعربي“،: ”شي حلو.. شي ستايل جديد، هلا انا صرت مراهقة صح.. فبصير الواحد عنده أفكار جديدة“.

كما احتفت حلا بالتفاعل الواسع مع الأغنية، ووجهت رسالة إلى جمهورها عبر حسابها على إنستغرام قالت فيه: ”شكرًا لدعمكم وثقتكم فيني.. والله احبكم وايد وايد“.

وتعد أغنية ”أنا مجنونة“ من كلمات شهاب أحمد، وألحان وتوزيع: ميثم علاء الدين، وإخراج نيكولا طبال، وإنتاج شركة ”بلاتينيوم ريكوردز“.

View this post on Instagram

A post shared by حـلا🤍 (@halamalturk)

وكتب أحد المعلقين لها: ”قوة شخصية، كاريزما، تطور ملحوظ، أداء كبير في العطاء رغم صغر السن“، وأضافت أخرى: ”الله عليكي حلا الكليب روعة وكمان صوتك يجنن“، وأيضًا: ”الناس لما تكبر ملامحها تكبر، حلا لما تكبر ملامحها تصغر ايه الحلاوة“.

وعلى صعيد آخر؛ كانت الفنانة حلا الترك قد كشفت قبل أشهر قليلة عن مرورها بحالة اكتئاب بسبب بعدها عن أهلها، وانتقالها للإقامة في دبي، حيث بدأت دراستها الجامعية في مجال تصميم الأزياء.

وقالت الترك في تصريحات لـ“إي تي بالعربي“: ”العام الماضي دخلت في حالة اكتئاب غير طبيعية، تعودت أن أكون مع أهلي، وعندما انتقلت إلى دبي شعرت بأنهم بعيدون عني، ولن أتمكن من رؤيتهم كل يوم، لكن بدأت الآن أتأقلم على الوضع“.

وأضافت: ”لا أعيش بمفردي في دبي، أعيش مع عمتي وهي التي ترعاني، مضيفة أن الدراسة كانت صعبة جدا في عز أزمة كورونا“.

وتابعت: ”أنا طالبة تصميم، وكنت أقوم بأغلب التصميمات في المنزل، وهذا صعب جدا، الوضع اختلف بعد العودة لحرم الجامعة، أقابل أصدقائي كلهم، ونقوم بعمل المشاريع والذهاب للمشغل معا“.

2022-01-screenshot-www.instagram.com-2022.01.25-14_00_50