غناء وموسيقى

هالصيصان شو حلوين.. أول أغنية عربية تدخل نادي المليار

باتت أغنية الأطفال الشهيرة "هالصيصان شو حلوين" أول أغنية عربية تدخل نادي المليار، بتحقيقها لـ 1 017 619 842 مشاهدة حتى اللحظة عبر موقع الفيديو العالمي يوتيوب. وبذلك تكون "هالصيصان شو حلوين" الأغنية العربية الوحيدة التي تحقق هذا الرقم القياسي، علما أنها طرحت قبل عامين فقط، من قِبَل قناة "كتاكيت بيبي" المخصصة للأطفال ومقرها مدينة "رام الله" الفلسطينية، وحظيت منذ يومها بشعبية كبيرة. وبعد الإعلان عن الرقم القياسي للأغنية تفاعل الجمهور بشكل كبير مع الخبر وتنوعت التعليقات، إلا أن أغلبها اجتمعت على تمكّن أغنية للأطفال بتصدر الرقم العربي متفوقة على عدد كبير من النجوم العرب بالرغم من جميع التقنيات التي

باتت أغنية الأطفال الشهيرة "هالصيصان شو حلوين" أول أغنية عربية تدخل نادي المليار، بتحقيقها لـ 1,017,619,842 مشاهدة حتى اللحظة عبر موقع الفيديو العالمي يوتيوب.

وبذلك تكون "هالصيصان شو حلوين" الأغنية العربية الوحيدة التي تحقق هذا الرقم القياسي، علما أنها طرحت قبل عامين فقط، من قِبَل قناة "كتاكيت بيبي" المخصصة للأطفال ومقرها مدينة "رام الله" الفلسطينية، وحظيت منذ يومها بشعبية كبيرة.

وبعد الإعلان عن الرقم القياسي للأغنية تفاعل الجمهور بشكل كبير مع الخبر وتنوعت التعليقات، إلا أن أغلبها اجتمعت على تمكّن أغنية للأطفال بتصدر الرقم العربي متفوقة على عدد كبير من النجوم العرب بالرغم من جميع التقنيات التي يتم استخدامها بأعمالهم من أجل الحصول على رقم كبير.

كما جاءت بعض التعليقات حول تمكّن أغنية للأطفال من التصدر على أغاني النجمات اللواتي يعتمدن على العري والجرأة في كليباتهن.

ولاحظ الجمهور العربي أن أغاني الأطفال بشكل خاص تمكنت من تحقيق أرقام قياسية، وهذا قد يكون سببًا في انتشار العديد من القنوات عبر يوتيوب والتي تهتم بتقديم محتوى عائلي بشكل عام، حيث إن أغنية "أسناني واوا" من إنتاج قناة طيور الجنة للأطفال حققت أكثر من 4 مليارات مشاهدة، ويعرفها عدد كبير من الجمهور على اختلاف جنسياتهم.

واللافت أنه ليس فقط الأطفال من يحفظون هذه الأغاني؛ إذ عادة ما نسمع بعض الكبار يرددونها بالرغم من تعبيرهم دومًا عن استيائهم بسبب إدمان أطفالهم على مشاهدة هذه القنوات والأغاني.

وقال بعضهم إن هذا الأمر لا يقتصر على الجمهور العربي، حتى أن الجمهور العالمي يهتم بمحتوى الأطفال ويبدو هذا الأمر واضحًا من خلال أغنية الأطفال الشهيرة "بيبي شارك" والتي وصل عدد مشاهداتها إلى ما يقارب 7 مليارات مشاهدة، وتفوقت بذلك على أغنية "ديسباسيتو" التي كانت قد تصدرت فترة طويلة.

وبهذا الخصوص تنتشر العديد من القنوات على يوتيوب الخاصة للأطفال، والتي تجلب لأصحابها أرباحا كبيرة جدًا، حتى أن بعض الأطفال الذين يظهرون بهذه القنوات باتوا يدرّون على أسرهم الملايين وتحولوا إلى أثرياء بين ليلة وضحاها.


 

قد يعجبك ايضاً

قد يعجبك ايضاً