دعمًا للمثليّين.. إدارة حفل جوائز B...

غناء وموسيقى

دعمًا للمثليّين.. إدارة حفل جوائز Brit تلغي قاعدةً أطلقتها عام 1977!

مع توجّه عالم صناعة الترفيه نحو تأمين بيئة آمنة نفسيًا للمثليين والمثليات والسيولة بين الجنسين ومن يعتبرون نفسهم دون جنس مُحدّد، كانت إدارة حفل توزيع جوائز Brit آخر من ينضمّ إلى هذه الصّيحة، بعدما سبقتها إليها إدارة حفل جوائز MTV Movie & TV Awards منذ عام 2017. فبحسب بعض التقارير الصّادرة يوم الأمس عن مُنظّمي الحفل، فإنّهم ينوون إلغاء الخانات التي تفصل الجنس في الجوائز، كجائزة أفضل مُغنٍّ وأفضل مُغنّية جديدة، أو أفضل سنغل للذكور وأفضل سنغل للإناث، علمًا بأنّ تفصيل خانات الجوائز بحسب الجنس في جوائز Brit مُستحدثة منذ عام 1977. جاء قرار مُنظّمي حفل Brit هذا بعدما كشف

مع توجّه عالم صناعة الترفيه نحو تأمين بيئة آمنة نفسيًا للمثليين والمثليات والسيولة بين الجنسين ومن يعتبرون نفسهم دون جنس مُحدّد، كانت إدارة حفل توزيع جوائز Brit آخر من ينضمّ إلى هذه الصّيحة، بعدما سبقتها إليها إدارة حفل جوائز MTV Movie & TV Awards منذ عام 2017.

فبحسب بعض التقارير الصّادرة يوم الأمس عن مُنظّمي الحفل، فإنّهم ينوون إلغاء الخانات التي تفصل الجنس في الجوائز، كجائزة أفضل مُغنٍّ وأفضل مُغنّية جديدة، أو أفضل سنغل للذكور وأفضل سنغل للإناث، علمًا بأنّ تفصيل خانات الجوائز بحسب الجنس في جوائز Brit مُستحدثة منذ عام 1977.

جاء قرار مُنظّمي حفل Brit هذا بعدما كشف المُغنّي البريطاني سام سميث الذي يعتبر نفسه لا يمتلك جنسًا مُحدّدًا الأسبوع الماضي، بأنّه يُفضّل أنْ تتمّ الإشارة إليه بضمير "هُم" وليس ضمير "هو"، خصوصًا بعد حربه النفسية مع ذاته طِوال حياته بشأن تحديد هويته الجنسية.

img

أمّا إدارة حفل جوائز MTV Movie & TV Awards، فقد تبنّت فكرة الجوائز الحيادية تجاه الجنس منذ عام 2017، وأوّل من فاز بها كانت الممثلة العالمية "إيما واطسون" عن دورها في فيلم "الجميلة والوحش".