رضوان قنطار: "الكاميرا الخفية" فقدت عفويتها.. وسمير غانم لا يُنسى
مشاهير مقابلات
04 أبريل 2022 8:22

رضوان قنطار: "الكاميرا الخفية" فقدت عفويتها.. وسمير غانم لا يُنسى

avatar سالي النشواتي

أوضح الفنان السوري رضوان قنطار الذي اشتُهر ببرامج الكاميرا الخفية في سوريا أنه أصبح هناك حالة من الاستسهال في برامج الكاميرا الخفية، ولذلك إذا كان العمل غير جيد ولا يحقق المستوى المطلوب فليس لديه استعداد للعمل فيه، وهو السبب الذي دفعه إلى الابتعاد عن المكان الذي لاقى شهرته فيه وهو برامج الكاميرا الخفية.

وأكد الفنان السوري خلال حديث له مع موقع ”فوشيا“، أن الكاميرا الخفية في الوطن العربي فقدت مصداقيتها، فالمشاهد يشعر وكأنها مركبة ومتفق عليها، إضافة إلى غياب العفوية في أغلب البرامج التي نشاهدها، مما خلق ردة فعل لدى المشاهد، وهي حالة طبيعية عند الشعور بأن هناك ما هو مصطنع، ويتم تقديمه على أنه عفوي، وربما هذا هو السبب الرئيسي لتفضيل المشاهدين الكاميرا الخفية الغربية على الكاميرا الخفية العربية.

وأوضح القنطار أن هناك فنانين معينين يعتبرون مادة جيدة، ودسمة للكاميرا الخفية مثل الفنان نزار أبو حجر وزهير عبد الكريم وفنانين آخرين مثل الفنانة أنطوانيت نجيب.

ومن النجوم الذين قدم معهم برنامج الكاميرا الخفية ولا يمكنه نسيانهم الفنان الراحل سمير غانم في برنامج ”نقطة انتهى“.

وتحدث قنطار عن أبرز المواقف التي يمر بها، وأكثر ما يعانيه عند لقائه بزملائه، وجمهوره الذين يعاملونه دائما على أنه يخفي الكاميرا استعدادا للحظات من المقالب التي يضعهم بها.