ليا مباردي: مقتنعة بشكلي.. وهكذا أتعامل مع التنمّر

مقابلات

ليا مباردي: مقتنعة بشكلي.. وهكذا أتعامل مع التنمّر

كشفت الفنانة السورية ليا مباردي، أن عائلتها لم تكن توافقها الرأي بانضمامها لمهنة التمثيل، وتغيّر رأيهم بعدما شاهدوا نجاحها وانتقالها من مرحلة مهنية إلى أخرى. وأعلنت مباردي في حديث مع موقع "فوشيا" أنها تقف على الحياد من عمليات التجميل، لكنها تقف ضدها في حال كان -فقط- للتغيير دون داعٍ أو حاجة لها. وحول ما ترغب في تغييره بشكلها، أعلنت أنها تمتلك ثقة كبيرة بذاتها، ومقتنعة بشكلها، ولا يمكن أن تغيّر بوجهها، ولا تشعر بالحاجة للجوء إلى عمليات التجميل حاليًا. أما عن الشخصيات التي ترغب بتقديمها في الدراما التلفزيونية، تمنت تقديم شخصيات مركبة وإشكالية تتضمن حالات نفسية مختلفة، وصراعات شتّى تُظهر موهبة الممثل وأداوته. كما أعلنت عن رغبتها في العمل مع الفنانين سلافة معمار، وبسام كوسا. وحول بعض التفاصيل المتعلقة بعملها وحياتها، قالت إنها تعلمت من التمثيل الصبر، وبالنسبة للحب فهي تركز حاليًا بعملها، بعيدًا عن فكرة الزواج والاستقرار التي تعي أهميتهما، ولا يمكن أن تنكر دوره وضرورته في حياة الإنسان، لكنه يبقى رهن الظروف المستقبلية. وكشفت عن أمنيتها على الصعيدين الشخصي والمهني. وبشأن علاقتها بالموضة والأزياء، أشارت إلى أنها تحب ارتداء ما يناسبها فقط، وهي لا تحب المكياج كثيرًا، إنما تبحث عن الإطلالات البسيطة والطبيعية. وتحدثت عن علاقتها بوسائل التواصل الاجتماعي، وكيف تتعامل مع التنمّر، وسبب عدم وجود صفحة لها على موقع فيسبوك، واكتفائها بموقع إنستغرام.  

 

قد يعجبك ايضاً

قد يعجبك ايضاً