لقاء الخميسي: الإساءة لزوجي تشعرني بالضيق.. وابتعد عن الحلويات رغم عشقي لها

مقابلات

لقاء الخميسي: الإساءة لزوجي تشعرني بالضيق.. وابتعد عن الحلويات رغم عشقي لها

تتعاون للمرة الأولى مع النجم المصري شريف منير في الدراما لتخلق حالة مختلفة من خلال مسلسل يحكي عن الأسرة العربية والمشاكل والصعوبات التي تواجهها. النجمة المصرية لقاء الخميسي تحدثت مع "فوشيا" عن مسلسلها "إجازة مفتوحة"، ورأيها في البطولة المطلقة، والسر وراء ابتعادها عن السينما بالفترة الماضية، كما كشفت عن أكثر ما يضايقها من السوشال ميديا، وكيف تواجة التنمر الذي تتعرض له هي وزوجها من البعض. وتطرقت في الحديث عن أكثر ما يميز زوجها لاعب كرة القدم عبد المنصف وأكثر ما يضايقها منه، وكيف يدعمها في عملها، وعلاقتها بالموضة والسر وراء رشاقتها. - كيف تقيّمين تجريتك في مسلسل "إجازة مفتوحة"؟ تجربة

تتعاون للمرة الأولى مع النجم المصري شريف منير في الدراما لتخلق حالة مختلفة من خلال مسلسل يحكي عن الأسرة العربية والمشاكل والصعوبات التي تواجهها.

النجمة المصرية لقاء الخميسي تحدثت مع "فوشيا" عن مسلسلها "إجازة مفتوحة"، ورأيها في البطولة المطلقة، والسر وراء ابتعادها عن السينما بالفترة الماضية، كما كشفت عن أكثر ما يضايقها من السوشال ميديا، وكيف تواجة التنمر الذي تتعرض له هي وزوجها من البعض.

وتطرقت في الحديث عن أكثر ما يميز زوجها لاعب كرة القدم عبد المنصف وأكثر ما يضايقها منه، وكيف يدعمها في عملها، وعلاقتها بالموضة والسر وراء رشاقتها.

- كيف تقيّمين تجريتك في مسلسل "إجازة مفتوحة"؟

img

تجربة مثمرة بالتأكيد، وسعدت كثيرا بردود الأفعال الإيجابية حول المسلسل بمجرد عرض الحلقات الأولى منه، وارتباط الجمهور بالشخصيات وتفاعلهم معها، وأكثر ما جذبني فيه أن الشخصية التي أجسدها مختلفة تماما عن آخر شخصية ظهرت بها في الدراما والتي قدمتها في مسلسل "ضد الكسر" برمضان الماضي، كما أن العمل كوميدي خفيف عائلي يقدم العديد من الرسائل الهامة ويلقي الضوء على أكثر من موضوع ومشكلة يمكن أن تواجة الأسر المصرية والعربية.

- هل هناك تقارب بينك وبين شخصيتك في العمل؟

المسلسل يحكي مجموعة مواقف إنسانية وأغلب الشخصيات الموجودة فيه ستجدها قريبة منك أو رأيتها بين معارفك وأصدقائك، وربما توجد بعض الصفات المشتركة بيننا ومنها أنها امرأة طموحة وناجحة في عملها وفي الوقت نفسه تهتم بأولادها وأسرتها، وهذا التوازن هو ما أحرص علية دائما في حياتي كي لا يؤثر أي منهما على الأخر، فكل منهم له أهميته ومكانه الخاص.

- صفي لنا شكل التعاون بينك وبين النجم المصري شريف منير؟

سعيدة بالعمل معه فهذه هي المرة الأولى لي التي أتعاون فيها مع شريف منير بعمل فني، وهو من الشخصيات الجميلة على المستويين المهني والشخصي، وكان هناك حالة من الحب والهدوء بين فريق العمل بشكل عام، وأعتقد أن ذلك انعكس على الشاشة، والكواليس بيننا كانت رائعة لدرجة أنني لم أشعر بأوقات التصوير، وأتمنى أن يجمعنا عمل فني جديد في الفترة المقبلة.

- هل تشاركين بعمل فني جديد في دراما رمضان القادم؟

img

لو عرض عليّ دور مميز فسأقدمه لكن دون ذلك لا يشترط أن أكون متواجدة في موسم رمضان كل عام، وعلى سبيل المثال قبل مشاركتي في مسلسل "ضد الكسر" بطولة النجمة نيللي كريم والذي عرض بموسم رمضان الماضي، مكثت مدة ثلاثة أعوام متتالية لم أشارك في أعمال درامية، وتحديدا منذ تقديمي لمسلسل "بين عالمين" بطولة النجم طارق لطفي؛ لأنني لم أجد الدور والعمل الجيدين اللذين يسمحان لي بالظهور لجمهوري من خلال الشاشة الصغيرة.

- ألا ترين أنه حان الوقت كي تحملي البطولة المطلقة لعمل درامي؟

من وجهة نظري لا يوجد ما يسمى بالبطولة المطلقة في الدراما التلفزيونية أو السينما؛ لأن العمل الفني لا يمكن أن يقوم على بطل أوحد، لكن يكون هناك ما يسمى بالشخصية الرئيسية ومجموعة شخصيات أخرى مجاورة لها، وبالتأكيد أتمنى أن أقدم شخصية رئيسية في مسلسل يحمل اسمي، خصوصا أنني لدى كل المقومات التي تسمح لي بالقيام بذلك، وأنتظر الفرصة المناسبة لخوض تلك التجربة.

- ما سر ابتعادك عن السينما؟

عرض عليّ عدد من المشاريع السينمائية خلال الفترة الأخيرة، ولكنني اعتذرت عنها جميعا؛ لأنها من نوعية الأفلام التجارية، والحقيقة أنها لم تستهوني ولم أجد أنها ستضيف لمشواري الفني، وأنتظر أن يعرض عليّ فيلم مميز لأعود به إلى السينما مرة أخرى؛ لأنها "وحشتني" وأتمنى الرجوع إليها قريبا.

- عانيت من التنمر عبر مواقع التواصل الاجتماعي.. كيف تواجهين التعليقات السخيفة من البعض؟

لا أعيرها أي اهتمام، خصوصا لو كانت تخص شخصي، لكنني أرد على التعليقات السخيفة التي تمس زوجي عبد المنصف، ولو كان التجاوز زائدا عن الحد أتخذ الإجراءات القانونية لاسترداد حقي؛ لأن الإساءة إلى المشاهير أصبحت شيئا عاديا لدى البعض لكنهم لم ينتبهوا أن هناك قانونا ويمكن معاقبتهم بالسجن والغرامة على تلك الأفعال.

- هل تشعرين بالضيق منها؟

التعليقات السيئة عن زوجي أو أولادي أو بيتي تشعرني بضيق شديد، فنحن بشر ونتأثر بكل ما يحدث من حولنا، لكنني في الفترة الأخيرة أصبحت أهدى بكثير مما سبق، ويرجع الفضل في ذلك إلى زوجي عبد المنصف الذي تحدث معي في هذا الأمر ووجدته لا يلتفت أبدا للتنمر أو التعليقات غير اللائقة من البعض وكل ما يركز فيه هو عمله ونجاحه فقط.

- تدعمين زوجك في كرة القدم فهل يدعمك هو في الفن؟

img

الحياة الزوجية مشاركة في الأساس، وهذا ما تبنى عليه العلاقة الناجحة، لذلك أوجه رسالة إلى كل امرأة عربية أن تدعم زوجها في عمله، والعكس يجب على الرجل أيضا أن يساند زوجته في عملها؛ لأن نجاح كل طرف منهما يزيد من حالة الحب والثقة بينهما، وعن نفسي كل طرف منا يساند بقوة الآخر من أجل تحقيق التقدم في مجاله.

- هل تأخذين رأيه في أعمالك الفنية؟

آخذ رأيه في كل شيء يخصني، وأجده دائما ينصحني بما هو أصلح لي، فمثلا في الفترة التي تغيبت فيها عن المشاركة بأي أعمال فنية جديدة والتي امتدت لقرابة الثلاث سنوات كان يدعمني في فكرة استغلال هذا الوقت من خلال أخذ دورات تدريبية والقراءة في التمثيل للتطوير من إمكانياتي وموهبتي، وبالفعل قمت بذلك واستفدت كثيرا في تلك الفترة على الرغم من أنني لم أقدم مشاريع فنية جديدة وقتها، وعموما أي سيناريو يأتي لي أتناقش معه ويعطيني رأيه بمنتهى المصداقية، وأستفيد من وجهة نظره؛ لأنه عقلاني أكثر مني؛ لأنني أتعامل بمشاعري.

- أكثر صفة تحبينها فيه وأكثر ما يضايقك منه؟

الهدوء والحكمة من الصفات التي أحبها فيه، وأكثر ما يضايقني منه أنه في أوقات كثيرة لم يكن متواجدا بحكم عمله، ولكنني أكون محتاجة إليه في بعض المواقف، وأنا أتفهم أن هذا الأمر لم يكن بإرادته؛ فهو يحب عمله جدا وأنا أحب نجاحه وتألقه الدائم في عمله، ولذلك أضع له العذر.

- ما الصفات المشتركة بينك وبين أولادك؟

ابني الأكبر أدهم يشبه والده في معظم صفاته، وأكثر ما يميزه هو الهدوء، أما ابني الأصغر آسر فيأخذ مني الحنية، كما أن لديه ميولا فنية؛ إذ إنه يحب الموسيقى والغناء والفن بشكل عام.

- كيف تحافظين على رشاقتك؟

img

أمارس الرياضة باستمرار، ليس من أجل الحفاظ على وزني الثابت فقط، ولكن لأنها تعطي طاقة إيجابية وتحافظ على الصحة، وأحاول قدر الإمكان التقليل من تناول الحلويات على الرغم من عشقي الشديد لها.

- هل ما زلت تحرصين على متابعة الموضة العالمية؟

شغوفة بمتابعة كل ما هو جديد في عالم الموضة والأزياء، ولكنني لا أسير وراء الموضة بل أخلق منها المناسب لي والذي يريحني، وفي الوقت نفسه يتميز بالجمال والأناقة، وفي حياتي العادية لا أستعين بمصممي أزياء؛ لأنني أصنع أزيائي بنفسي بما يليق بي وبجسمي وشكلي.


 

قد يعجبك ايضاً

قد يعجبك ايضاً