مقابلات

شادي جميل: سعيد لابتعاد أبنائي عن الفن.. وحوربت من أشخاص حقودين

تحدث الفنان السوري شادي جميل، عن ذكرياته في شهر رمضان المبارك، منذ أن كان طفلًا مقيمًا في مدينة حلب السورية. وأشار جميل في حديث مع موقع فوشيا، إلى أن رمضان قديمًا يحمل ذكريات هامة، أبرزها اجتماعه مع أصدقائه في الفترة بين الإفطار والسحور، وقضائه معهم وقتًا ممتعًا، وقال إن إيقاع الحياة تغير اليوم، وهموم الناس زادت. كما بيّن جميل أنه يقضي وقته خلال شهر رمضان المبارك بالمشي والرياضة، إضافة إلى متابعة الأعمال الدرامية، مشيرًا إلى أنه يحكم على العمل من الحلقة الأولى، ليقرر فيما إذا كان سيكمل مشاهدته أم لا. وأضاف أنه في السابق، كان ينتظر برفقة ابنه جميل شارة

تحدث الفنان السوري شادي جميل، عن ذكرياته في شهر رمضان المبارك، منذ أن كان طفلًا مقيمًا في مدينة حلب السورية.

وأشار جميل في حديث مع موقع فوشيا، إلى أن رمضان قديمًا يحمل ذكريات هامة، أبرزها اجتماعه مع أصدقائه في الفترة بين الإفطار والسحور، وقضائه معهم وقتًا ممتعًا، وقال إن إيقاع الحياة تغير اليوم، وهموم الناس زادت.

كما بيّن جميل أنه يقضي وقته خلال شهر رمضان المبارك بالمشي والرياضة، إضافة إلى متابعة الأعمال الدرامية، مشيرًا إلى أنه يحكم على العمل من الحلقة الأولى، ليقرر فيما إذا كان سيكمل مشاهدته أم لا.

وأضاف أنه في السابق، كان ينتظر برفقة ابنه جميل شارة "أسماء الله الحسنى"، التي كان يؤديها الفنان السوري صباح فخري، لافتًا إلى أن الموسيقى في البداية هي التي تمنح الشخص الدافع ليكمل المتابعة.

وحول دخول أبنائه إلى الوسط الفني، أشار جميل، إلى أنهم لا يمتلكون صوتًا جميلًا، لذا كل منهم توجه لاختصاص معين، حيث إن أبناءه عملوا في اختصاصات مختلفة بعيدا عن الفن. مؤكدًا على أنه ليس بحزين لابتعادهم عن الفن لأن طريقه شاق، وهو قد تعب كثيرًا وتمت محاربته من أشخاص حقودين لا يتمنون النجاح لأحد.

وأضاف أنه لا يفكر باتباع حمية، وذلك لأنه يحب الأكل واللقمة اللذيذة، لكنه يعتني بصحته رغم معرفته أنه من الأشخاص الذين يكسبون وزنًا بسهولة، لافتًا إلى أنه يفضل تناول غزل البنات والمعروك والعوامة والمشبك، ويحرص دائمًا على تناولهم في رمضان.

كما لفت إلى أنه لم يسبق له أن دخل إلى المطبخ، وكشف أنه ليس من يدير حساباته على مواقع التواصل الاجتماعي، إنما يعتمد على مختصين يتابعون هذه التفاصيل.


 

قد يعجبك ايضاً

قد يعجبك ايضاً