مقابلات

ميشال قزي: الفنان ليس مليونيرا.. وعليه إحياء حفلات ليعيش

نفى الفنان اللبناني ميشال قزي ما جرى تداوله حول شعوره بعوارض فيروس كورونا قبل إحيائه حفل رأس السنة، مؤكدا أن تلك الأخبار عارية عن الصحة. وأكد ميشال قزي في اتصال مع موقع "فوشيا" أن العدوى انتقلت إليه من زوجة صديقه التي غمرته خلال الحفل بالتقاط الصور، ليفاجأ في اليوم التالي بصديقه يعلمه أن فحص الـ PCR الخاص بزوجته إيجابي؛ فاضطر إلى حجر نفسه وبدأت الأعراض تظهر عليه بعد اليوم الرابع من إحيائه حفل رأس السنة. وأضاف: "خلال حفل رأس السنة ما إن أنهيت وصلتي الغنائية حتى اقترب عدد من الحاضرين إلى التقاط الصور معي نزلت عن المسرح وجاءت الناس لالتقاط

نفى الفنان اللبناني ميشال قزي ما جرى تداوله حول شعوره بعوارض فيروس كورونا قبل إحيائه حفل رأس السنة، مؤكدا أن تلك الأخبار عارية عن الصحة.

وأكد ميشال قزي في اتصال مع موقع "فوشيا" أن العدوى انتقلت إليه من زوجة صديقه التي غمرته خلال الحفل بالتقاط الصور، ليفاجأ في اليوم التالي بصديقه يعلمه أن فحص الـ PCR الخاص بزوجته إيجابي؛ فاضطر إلى حجر نفسه وبدأت الأعراض تظهر عليه بعد اليوم الرابع من إحيائه حفل رأس السنة.

وأضاف: "خلال حفل رأس السنة ما إن أنهيت وصلتي الغنائية حتى اقترب عدد من الحاضرين إلى التقاط الصور معي نزلت عن المسرح وجاءت الناس لالتقاط الصور معي، وحرصت على المحافظة على التباعد الاجتماعي ووضعهم للكمامة".

وتابع: "أنا اشعر بالمسؤولية تجاه جمهوري وعائلتي التي كانت حاضرة، فلو عانيت من عوارض هذا الفيروس لكنت اتخذت قرارا يحمي جميع الحاضرين بمن فيهم عائلتي والفرقة الموسيقية التي ترافقني".

وأشار إلى أن عوارض فيروس كورونا كانت شديدة بعض الشيء في بداية الإصابة إلا أنه استطاع تخطي هذه الأزمة، داعيا الجميع إلى التنبه جيدا؛ لأن كورونا ليست "لعبة".

واستغرب الحملة التي شنت على الفنانين الذين أحيوا حفلات رأس، مؤكدا أن المسؤولية لا تقع على عاتقه وحده، فضلا عن أنه يقف على مسافة من الحاضرين؛ إذ من الصعب انتقال العدوى إلا في حال اقترابهم منه لالتقاط الصور من دون اعتماد الإجراءات الاحترازية للوقاية من هذا الفيروس.

وتساءل قزي عن سبب اعتقاد الناس أن الفنان "مليونير" لا حاجة له لإحياء حفلات للعيش بهدف تأمين متطلبات العيش، مؤكدا أن قطاع الملاهي والمطاعم يستنزف منذ مدة في لبنان بدءا من اندلاع الثورة وصولا لانتشار فيروس كورونا وإعلان حال التعبئة العامة.

 


 

قد يعجبك ايضاً

قد يعجبك ايضاً