مقابلات

أمية ملص: لن أتزوج مجددا.. ووالدي قام بحظري

قالت الفنانة السورية أمية ملص إن دور البطولة الذي كان من المفترض أن تؤديه في المسلسل الكوميدي "سيت كوم" لم يعد من نصيبها، وذلك بسبب الفبركات التي يتم فيها الإبلاغ عن التصوير لتحقيق مآرب شخصية، مبينةً أنها علمت بذلك عن طريق المصادفة. وأضافت ملص في حديث مع موقع "فوشيا" أنها أدركت مؤخرا أن تلك الفبركات والمآرب الشخصية الموجودة في الوسط الفني، هي التي تتسبب في تغيبها وعدم تنويعها في الأدوار والشخصيات التي تؤديها. وبينت ملص أنه خلال مسيرتها الفنية لم يقم أحد من المنتجين أو العاملين في الوسط الفني بطلب مبالغ مالية مقابل إعطائها دورا مهما، مبينةً أن تلك المواقف

قالت الفنانة السورية أمية ملص إن دور البطولة الذي كان من المفترض أن تؤديه في المسلسل الكوميدي "سيت كوم" لم يعد من نصيبها، وذلك بسبب الفبركات التي يتم فيها الإبلاغ عن التصوير لتحقيق مآرب شخصية، مبينةً أنها علمت بذلك عن طريق المصادفة.

وأضافت ملص في حديث مع موقع "فوشيا" أنها أدركت مؤخرا أن تلك الفبركات والمآرب الشخصية الموجودة في الوسط الفني، هي التي تتسبب في تغيبها وعدم تنويعها في الأدوار والشخصيات التي تؤديها.

وبينت ملص أنه خلال مسيرتها الفنية لم يقم أحد من المنتجين أو العاملين في الوسط الفني بطلب مبالغ مالية مقابل إعطائها دورا مهما، مبينةً أن تلك المواقف لا تحدث مع الفنانين الأكاديميين الذين يمتلكون بصمة  في الدراما، والذين يحافظون على الحواجز لمنع تجاوز احترامهم.

 وفي الحديث عن انضمامها لأسرة مسلسل "الكندوش" تأليف حسام تحسين بيك وإخراج سمير حسين، وإنتاج شركة MP للإنتاج الفني بإشراف المنتج ماهر برغلي، أشارت ملص إلى أنها تؤدي شخصية جديدة عليها تدعى "أم صائب" وهي سيدة موجودة في المجتمع الذي تدور حوله الأحداث، لافتةً إلى أن تفاصيل شخصيتها مختلفة وبعيدة تماما عن شخصية "بوران" في مسلسل "باب الحارة".

كما أضافت أنها أصرت على تجسيد شخصية مختلفة عما قدمتها سابقا في "بوران" على صعيد الشكل الخارجي والداخلي معا، لتحقق التنوع في الأداء.

وفي الحديث عن اختيارها بين الفنانين السوريين قصي خولي وتيم حسن لأداء شخصية زوجها "سعيد" في مسلسل "باب الحارة"، فيما لو تم تبديل الفنان السوري محمد قنوع الذي يقوم بأداء الشخصية، قالت ملص إنها برفقة الفنان محمد قنوع شكّلا ثنائية مميزة. ممازحة بالقول إن مدة زواجها منه في العمل كانت أكثر من سنوات زواجها الفعلية من زوجها الحقيقي.

وبالانتقال إلى الصعيد الشخصي حدثتنا ملص أنها غير نادمة على تجربة الزواج حيث نتج عنها ثمرة مميزة وهي بناتها، لافتةً إلى أن هذا الزواج كان أولى تجاربها بعمر صغير لتعي فيما بعد الحياة على حقيقتها.

وأضافت أنها لن تكرر تجربة الزواج مرة أخرى لأن في ذلك مسؤولية كبيرة في عدم الفشل، لذلك قررت استبعاد الموضوع بشكل تام.

وعن تأثير العلاقة التي مرت بها على بناتها وقراراتهن واختياراتهن، أشارت ملص إلى أنها لا تضع شروطا عليهن لمنع تكرار تجربتها.

كما بينت موقفها من الزواج المبكر كونها عاشت التجربة فعليا؛ إذ قالت إن الأمر يختلف من شخص إلى آخر حسب اختلاف الوعي وفهم الحياة، حيث إنه من الأفضل أن يكون أنضج، مؤكدةً أنه يجب عدم التأخر في الأمر إلى حد كبير حتى يتسنى له إنجاب الأولاد وقضاء وقت أطول معهم.

وعن الحلم الذي إلى الآن يشكل غصة في قلب ملص قالت إنها تود تحقيق نقلة نوعية في مسيرتها الفنية، ليراها الجمهور بطريقة مختلفة عما اعتاد عليها فيه وبمساحة أكبر للظهور، مشيرةً إلى أنها تطمح لأداء شخصية تحقق لها الشهرة والأهمية أكثر من أن تجتهد عليه إلى حد كبير.

وفي تعليقها على الأصداء التي أثارتها في آخر تصريحاتها حول والدها، أشارت إلى أنها إنسانة مسالمة رغم أنها تتحدث بحرية وتراعي أفكار الناس، ولكن في الوقت نفسه يجب عليهم احترام ما صرحت به عن حياتها وتجاربها الشخصية، مبينةً أن التعليقات المسيئة تسبب الأذى النفسي للفنان وأولاده الذين يقرؤون تلك التعليقات، مؤكدة على أهمية احترام الآخر من أجل الوصول إلى الرقي بالمجتمع.

وعن ردة فعل والدها بعد مشاهدته للقائها الأخير مع فوشيا، قالت ملص إنه قام بحظرها.


 

قد يعجبك ايضاً

قد يعجبك ايضاً