مقابلات

صفوان العابد: شاركت في "ذا فويس سينيور" بدعوة رسمية.. والمنفعة متبادلة

تحدث الفنان السوري صفوان العابد في حديث مع موقع فوشيا حول مشاركته في "ذا فويس سينيور" حيث أعرب عن سعادته بمشاركته في البرنامج. مبيناً أنه تواجد فيه بدعوة رسمية من البرنامج وليس كمتسابق أراد أن يظهر موهبته، مشيراً إلى أنه أضاف إلى البرنامج من خلال مشاركته وتقديمه القدود الحلبية، وأن الفائدة كانت متبادلة بينه وبين القناة. وفي رده على الانتقادات التي طالته من الجمهور السوري نتيجة مشاركته، بيّن العابد على هامش إقامته حفلا فنيا في دار الأوبرا السورية بالعاصمة دمشق أن النقد البنّاء بالمجمل هو حالة صحيّة وراقية تصدر من الناس المتفهمين الذين لهم علاقة بما يتم الحديث عنه، إضافةً

تحدث الفنان السوري صفوان العابد في حديث مع موقع فوشيا حول مشاركته في "ذا فويس سينيور" حيث أعرب عن سعادته بمشاركته في البرنامج. مبيناً أنه تواجد فيه بدعوة رسمية من البرنامج وليس كمتسابق أراد أن يظهر موهبته، مشيراً إلى أنه أضاف إلى البرنامج من خلال مشاركته وتقديمه القدود الحلبية، وأن الفائدة كانت متبادلة بينه وبين القناة.

وفي رده على الانتقادات التي طالته من الجمهور السوري نتيجة مشاركته، بيّن العابد على هامش إقامته حفلا فنيا في دار الأوبرا السورية بالعاصمة دمشق أن النقد البنّاء بالمجمل هو حالة صحيّة وراقية تصدر من الناس المتفهمين الذين لهم علاقة بما يتم الحديث عنه، إضافةً إلى بعض الناس الذين انتقدوه نتيجة حبهم الشديد له، دون معرفتهم بأنها كانت دعوة من القناة.

كما لفت العابد إلى أن القائمين على القناة قاموا بدعوة نجوم مشهورين ومهمين من كل بلد عربي، مشددا على أنه فنان مهم في بلده لذلك تم اختياره، مضيفاً أنه فتح مساحة كبيرة في العالم العربي ليجعلهم مدركين أن القدود الحلبية ما زالت موجودة، برفقة الطرب الأصيل وروحه المتمثلة في أبرز الأسماء ومنهم الفنان المصري الراحل محمد عبد الوهاب، والراحلة أم كلثوم الذين يقدمون الطرب وروحه، مبيناً أنه عندما يغني لأي منهما فهو يغني بروحه، إضافةً إلى المدرسة الحلبية الطربية التي تمتلك الطرب الأصيل وروحه التي ينتمي إليها.

وقال العابد إنه كان بحاجة لبرنامج مثل "ذا فويس سينيور" لتحقيق الانتشار، مبيناً أنه مع فكرة صنع أي شيء في سبيل معرفة كل الناس له، لافتاً إلى أن الترتيبات والإدارة في البرنامج كانت مهمة جداً وخاصة خشبة المسرح والصوت، مضيفاً أننا بحاجة للاهتمام أكثر بالطرب.

كما تحدث عن الفنان السوري القدير صباح فخري، الذي أنجز أربعة عشر جزءاً من الموشحات والقدود الحلبية والتي سماها آنذاك "نغم الأمس"، منوهاً إلى أنه حالياً بصدد العمل على عشرة أجزاء منها أيضاً لكن لتكون أنغاماً من الشرق، حيث سيتخلل تلك الأجزاء موشحات بعضها من ألحانه، إضافةً إلى الأدوار والقصائد الجديدة والقدود التي لم يتم تأديتها سابقاً.

 


 

قد يعجبك ايضاً

قد يعجبك ايضاً