مقابلات

هدى شعراوي: أفضل الفن على الزواج والحب..وهذا ما أخاف منه

  اختارت الفنانة السورية هدى شعراوي أن تعود إلى التاريخ الذي أنجبت فيه أولادها كأفضل تاريخ في حياتها، لافتةً إلى أن كل السنوات التي عاشتها مسبقا كانت جميلة، وإن عاد الزمن بها سيمر ويكمل بها إلى ما هي عليه الآن، أي أنها سعيدة بسنها الكبيرة ولا يهمها أمر العودة إلى سنوات الماضي. وأشارت شعراوي في حديث مع موقع "فوشيا" إلى أنها تخاف من الوحدة والظلام، مبينةً أنها تعيش وحيدة منذ زمن لكنها سعيدة بحياتها، كما أنها تقضي وقتها بمشاهدة التلفاز أو قراءة النصوص الدرامية، مشيرةً إلى أن أولادها يزورونها بين فترات متقاربة، مضيفةً أنها تشكو حزنها لمرآتها ولأولادها. وفي الحديث

 

اختارت الفنانة السورية هدى شعراوي أن تعود إلى التاريخ الذي أنجبت فيه أولادها كأفضل تاريخ في حياتها، لافتةً إلى أن كل السنوات التي عاشتها مسبقا كانت جميلة، وإن عاد الزمن بها سيمر ويكمل بها إلى ما هي عليه الآن، أي أنها سعيدة بسنها الكبيرة ولا يهمها أمر العودة إلى سنوات الماضي.

وأشارت شعراوي في حديث مع موقع "فوشيا" إلى أنها تخاف من الوحدة والظلام، مبينةً أنها تعيش وحيدة منذ زمن لكنها سعيدة بحياتها، كما أنها تقضي وقتها بمشاهدة التلفاز أو قراءة النصوص الدرامية، مشيرةً إلى أن أولادها يزورونها بين فترات متقاربة، مضيفةً أنها تشكو حزنها لمرآتها ولأولادها.

وفي الحديث عن الحب في قلبها، أعطت شعراوي الحب أولاً للفن ومن ثم لأولادها وابنتها وأحفادها الأربعة، مؤكدةً أنها تفضل الفن على الزواج والحب، لذلك لم يسرقها الفن من الأمور التي تعدّها ثانوية في حياتها، معربةً عن عدم تخوفها من التقدم بالعمر، لأنه وحسب رأيها أن لكل عمر حقه.

أما دراميا فأوضحت شعراوي أنها لم تفضل أداء أي دور في مسلسل "شارع شيكاغو"، تأليف وإخراج محمد عبد العزيز وإنتاج شركة قبنض ميديا للإنتاج الفني بالتعاون مع تطبيق وياك، من بين الشخصيات التي كانت متواجدة في العمل أكثر من شخصيتها "أم رياض"، لافتةً إلى أنها أحبت تلك الشخصية بشكل كبير؛ لأن المخرج محمد عبد العزيز اختارها لأداء تلك الشخصية ونجحت في ذلك.

وقالت إنها غير نادمة على أية شخصية قدمتها، مبينةً أن كل ما أدته كانت سعيدة به والجمهور والمخرجون سعداء أيضا، ولم يوجه أي منهم لها أية ملاحظة.

وأكدت شعراوي أنها محبة للفن بشكل كبير وهاوية له، مبينةً أنها ليست ممثلة لكنها تشعر أن الفن يجري بدمها، كما أضافت أنها تفني حياتها من أجل الفن وهي مستعدة أن تقوم بتصوير مشاهدها في أي عمل أو تقدم برنامجا إذاعيا، حتى لو كانت متعبة ومنهكة جدا.

وعن أحد أنواع الأعمال الدرامية التي تفضل القيام بها اختارت شعراوي أعمال البيئة الشامية؛ لأنها البيئة التي عاشت فيها كونها من منطقة الشاغور بدمشق مشيرةً إلى أنها تؤدي هذا النوع من الأعمال بأريحية وحب دون تعب وتكلف.

ووجهت شعراوي رسالة خاصة للفنانة السورية المعتزلة نورمان أسعد حيث قالت إن بداية المشوار الفني لنورمان كانت برفقتها في مسلسل من إنتاج شعراوي، لافتةً إلى أنها تحب نورمان وجمالها.

يشار إلى أن الفنانة السورية هدى شعراوي أنهت تصوير مشاهدها في مسلسل البيئة الشامية "باب الحارة11" من تأليف مروان قاووق وإخراج محمد زهير رجب، وإنتاج شركة قبنض ميديا للإنتاج الفني بشخصية "أم زكي".

 


 

قد يعجبك ايضاً

قد يعجبك ايضاً