مقابلات

عبد الله مشرف عن أنباء مرضه: "هو أنا عندي مخ علشان يجيلي جلطة؟"

أكد الفنان المصري عبد الله مشرف، أن تنظيم النجم الكبير محمد صبحي، احتفالية للفنانين الذين شاركوا معه في أعماله الفنية على مدار مشواره الذي امتد إلى 50 عامًا، شيء يحسب له ويدل على خبرته الكبيرة. وقال مشرف في لقاء مع موقع "فوشيا": "يحسب للفنان محمد صبحي، إنه قرر يجمع كل الفنانين اللي شاركوا معاه في مكان واحد، وأنا سعيد بتواجدي معه في الاحتفالية". وعن أشهر أعماله التي تعاون خلالها مع محمد صبحي "يوميات ونيس"، قال: "المسلسل ده يتشاف في أي زمن وأي وقت، لإنه بيعلم الناس إزاي يعلموا أولادهم ويتعاملوا معاهم، فهيفضل طول العمر، لإنه قيمة كبيرة". وعن إمكانية طرح

أكد الفنان المصري عبد الله مشرف، أن تنظيم النجم الكبير محمد صبحي، احتفالية للفنانين الذين شاركوا معه في أعماله الفنية على مدار مشواره الذي امتد إلى 50 عامًا، شيء يحسب له ويدل على خبرته الكبيرة.

وقال مشرف في لقاء مع موقع "فوشيا": "يحسب للفنان محمد صبحي، إنه قرر يجمع كل الفنانين اللي شاركوا معاه في مكان واحد، وأنا سعيد بتواجدي معه في الاحتفالية".

وعن أشهر أعماله التي تعاون خلالها مع محمد صبحي "يوميات ونيس"، قال: "المسلسل ده يتشاف في أي زمن وأي وقت، لإنه بيعلم الناس إزاي يعلموا أولادهم ويتعاملوا معاهم، فهيفضل طول العمر، لإنه قيمة كبيرة".

وعن إمكانية طرح أجزاء أخرى من سلسلة "يوميات ونيس"، قال عبد الله: "الأجيال الجديدة بتتفرج على القديم كإنه جديد، لإنه بيعلم الأمانة والصدق، وممكن يتعمل جزء جديد خالص عن زمن العولمة والتكنولوجيا، زي الموبايلات والسوشيال ميديا".

وبسؤاله عن مدى إجادته لمواقع التواصل، قال: "مليش في السوشال ميديا، بس دايما بيقولوا فيها أخبار غلط كتير، قالوا إني جاتلي جلطة في المخ وجالي كورونا، ده الي اتكتب".

وأكمل ساخرًا: "أنا قلت لمحمد صبحي هو أنا عندي مخ علشان يجيلي جلطة؟، كل ده شائعات، السوشال ميديا كل يوم بيموتوا عادل إمام وغيره وغيره".

وأردف: "الحل الوحيد، إننا نواجه التكنولوجيا بالتكنولوجيا، عاوزين تكنولوجيا جديدة تحارب الشائعات، المتخصيين اللي يعرفوا إزاي يوصلوا إنهم يوقفوا الكدب على المنصات دي".

وعن أعماله الفنية الجديدة، اختتم عبد الله مشرف حديثه قائلًا: "بصور فيلم مع دنيا سمير غانم اسمه تسليم أهالي".

يذكر أن الفنان عبد الله مشرف قدم العديد من الأدوار في أعمال فنية حققت نجاحا كبيرا، حيث شارك خلال مسيرته الفنية التي دامت حوالي أربعين عامًا بأكثر من 130 عملا سينمائيا وأكثر من 70 مسلسلا تلفزيونيا والعديد من المسرحيات وبعض المسلسلات الإذاعية وبرامج الرسوم المتحركة.

ومن أشهر أعماله في الدراما، سلسلة أجزاء "يوميات ونيس" و"زيزينيا" و"آرابيسك" و"زهرة وأزواجها الخمسة" وعلى صعيد السينما شارك في أفلام "البلياتشو، هي فوضي، العيال هربت، وش إجرام"، وغيرها.

وفي المسرح كان له العديد من الأعمال الناجحة، معظمها مع الفنان الكبير محمد صبحي، ومنها "التخشيبة والهمجي ووجهة نظر وأنت حر وتخاريف وكارمن ولعبة الست".

وكانت آخر أعماله الفنية، في رمضان الماضي، عندما شارك في المسلسل الإذاعي "دفعة محمد صلاح".

 


 

قد يعجبك ايضاً

قد يعجبك ايضاً