دومينيك حوراني تروي لحظات رعب الانف...

مقابلات

دومينيك حوراني تروي لحظات رعب الانفجار: نجوت بأعجوبة إلهية (فيديو)

حرصت الفنانة اللبنانية دومينيك حوراني، على طمأنة جمهورها عليها، بعد إصابتها هي وابنتها جراء انفجار مرفأ بيروت، وقرب منزلها من موقع الحادث. وقالت دومينيك في فيديو خصت به "فوشيا": "حبيت أطمنكم على حالي بعد الانفجار يلي صار في بيروت، خاصة إني كنت موجودة في منطقة كتير قريبة من موقع الانفجار في مرفأ لبنان، كنت في بيتي أنا وبنتي ونجينا من الموت بأعجوبة". وأضافت: "أكيد شوفتوا صور وفيديوهات من منزلي وقلتوا أكيد ما حدا طلع عايش من هالموقع، لكن الحمدلله بأعجوبة إلهية انجرحنا جروح خفيفة بالنسبة لغيرنا واتكتبلنا عمر جديد". وأردفت حوراني: "إحنا شوية تعبانين نفسيًا بس بخير جسمانيًا، أنا تعبت

حرصت الفنانة اللبنانية دومينيك حوراني، على طمأنة جمهورها عليها، بعد إصابتها هي وابنتها جراء انفجار مرفأ بيروت، وقرب منزلها من موقع الحادث.

وقالت دومينيك في فيديو خصت به "فوشيا": "حبيت أطمنكم على حالي بعد الانفجار يلي صار في بيروت، خاصة إني كنت موجودة في منطقة كتير قريبة من موقع الانفجار في مرفأ لبنان، كنت في بيتي أنا وبنتي ونجينا من الموت بأعجوبة".

وأضافت: "أكيد شوفتوا صور وفيديوهات من منزلي وقلتوا أكيد ما حدا طلع عايش من هالموقع، لكن الحمدلله بأعجوبة إلهية انجرحنا جروح خفيفة بالنسبة لغيرنا واتكتبلنا عمر جديد".

وأردفت حوراني: "إحنا شوية تعبانين نفسيًا بس بخير جسمانيًا، أنا تعبت أكتر لما نزلت على البيت وشفت شكل البيت اللي كنا فيه وقت التفجير، المكان كان كله زجاج.. ما صار لي شيء وشوية جروح.. أنا نطيت وقمت من عالتخت وبعدين الزجاج كان بينكسر ويطير عليا".

وأكملت: "فكرت وقتها إنه خلاص أنا هموت ومعرفتش إذا كان هذا انفجار ولا هزة أرضية، أتمنى محدش يمر بهذه التجربة اللي مرينا فيها".

وواصلت حديثها قائلة: "إحنا نزلنا من البيت لأننا شعرنا بالخوف من وجود انفجار تاني، والتليفون كان بيرن ولم نكن نرد لأننا كنا مستعجلين وعاوزين نمشي خوفا من تكرر الانفجار".

وأوضحت: "كل البيت عندي اتكسر مفيش ولا حاجة طلعت سليمة وصورت كل حاجة وغرفة بنتي كلها اتدمرت والبيت والماديات مش فارقة معي .. كله بيتعوض والأرواح مش بتتعوض وأقدم واجب العزاء لكل اللي فقدوا أهاليهم وأحبابهم، ويا رب يلاقوا المفقودين تحت الردم".

وعن رأيها في سبب وقوع الانفجار، قالت: "إحنا مش بنلوم حدا قبل ما يطلع نتائج التحقيقات، وهالمرة عن جد الجيش اللبناني اتدخل وهيكون مسؤول إنه يطلعلنا نتيجة التحقيق لمحاسبة المقصرين".

وأشارت: "وإذا هيدا فعل مفتعل قصرلنا عمرنا.. أوكيه خدوا البيوت والسيارات بس إحنا عم نرجف.. في ناس ماتت وفي ناس ما راحت تشوف تاني أصحابها".

وأضافت: "تاني أكبر انفجار في العالم بعد هيروشيما وناكاذاكي، ان شالله ما يكون عمل إرهابي ما حدا هيسكت لو عمل إرهابي، في كتير ناس فقدوا غاليين على قلبهم وما عندهم أماكن يقعدوا فيها وفي لجنات دولية كتير وجت تساعد وبيشيلوا الردم .. ما عاد يتحمل الشعب اللبناني فوق الثورة وكورونا".

واختتمت حديثها قائلة: "وقت الحادث كانت السيارات محملة بالجرحى والضحايا، نسيوا أزمة كورونا.. كان منظر مرعب، بتمنى يخلص هالكابوس لإني لسة تحت تأثير الصدمة ويارب الأزمات تخلص قريبا وترجعوا لحياتكم قبل كل هالمشاكل".

 


 

قد يعجبك ايضاً