بسمة: أتمنى أن أصلح حاجات فيا مش عا...

مقابلات

بسمة: أتمنى أن أصلح حاجات فيا مش عاجباني.. وأنا كسلية!

https://www.youtube.com/watch?v=FM8uYIwjaTA&feature=youtu.be أبدت الفنانة المصرية بسمة، سعادتها بالعودة مجددا إلى السينما من خلال فيلم "رأس السنة"، مع النجم الأردني إياد نصار، والذي احتفل فريق العمل ببدء عرضه الثلاثاء الماضي. وقالت بسمة في لقاء مع "فوشيا" على هامش حضورها العرض الخاص للفيلم: "سعيدة بالعودة إلى السينما لأنني أحبها وبدأت مسيرتي الفنية من خلالها". وأضافت: "تم عرض أعمال درامية لي في العام قبل الماضي، ولكن هذا العام سعادتي لا توصف؛ لأنه سيتم عرض 3 أفلام أشارك فيها، في فترة زمنية قليلة، ستتيح للناس أن تشاهدني بشكل مختلف". وتابعت الفنانة المصرية: "إلى جانب فيلم رأس السنة، أشارك في عملين آخرين، هما (بعلم الوصول) للأستاذ

أبدت الفنانة المصرية بسمة، سعادتها بالعودة مجددا إلى السينما من خلال فيلم "رأس السنة"، مع النجم الأردني إياد نصار، والذي احتفل فريق العمل ببدء عرضه الثلاثاء الماضي.

وقالت بسمة في لقاء مع "فوشيا" على هامش حضورها العرض الخاص للفيلم: "سعيدة بالعودة إلى السينما لأنني أحبها وبدأت مسيرتي الفنية من خلالها".

وأضافت: "تم عرض أعمال درامية لي في العام قبل الماضي، ولكن هذا العام سعادتي لا توصف؛ لأنه سيتم عرض 3 أفلام أشارك فيها، في فترة زمنية قليلة، ستتيح للناس أن تشاهدني بشكل مختلف".

وتابعت الفنانة المصرية: "إلى جانب فيلم رأس السنة، أشارك في عملين آخرين، هما (بعلم الوصول) للأستاذ هشام صقر، و(ماكو) للأستاذ محمد هشام الرشيدي".

وأردفت: "فيلم ماكو استغرق منّا فترة كبيرة في التصوير، ويتبقى مشهد واحد فقط، ونصف الأحداث تم تصويرها تحت المياه".

وواصلت بسمة: "ننتظر انتهاء الطقس البارد حتى نستطيع تصوير المشهد المتبقي تحت المياه، ثم هناك المونتاج ووضع الرتوش الأخيرة للانتهاء من العمل تماما".

وعن تعاونها مع السيناريست محمد حفظي في فيلم "رأس السنة" قالت: "سعيدة جدا بالعمل معه، سبق وأن تعاونت معه كمنتج، وهذه هي المرة الأولى التي نعمل فيها معًا وهو مؤلف، وأقدر أهميته في الإنتاج فهو سيناريست متمكن للغاية".

وبشأن الصفات التي تكرهها في شخصيتها، قالت بسمة: "أكره في شخصيتي أنني كسولة للغاية".

يذكر أن فيلم "رأس السنة" بطولة إياد نصار، بسمة، إنجي المقدم، شيرين رضا، أحمد مالك، علي قاسم، وهدى المفتي، وتأليف محمد حفظي وإخراج محمد صقر.

وتدور أحداث الفيلم في يوم واحد، في إطار من التشويق، ويظهر العمل شكل التغيرات التي طرأت على الطبقة المتوسطة خلال الاحتفال بليلة رأس السنة.

وكشفت بسمة للمرة الأولى سبب انفصالها عن زوجها السياسي الدكتور عمرو حمزاوي، وذلك بعد فترة غياب طويلة عن الساحة الفنية.

وقالت بسمة في تصريحات تلفزيونية مع الإعلامية لميس الحديدي، إن السياسة ليس لها علاقة بانفصالها عن عمرو حمزاوي، موضحة أن الانفصال تم لأسباب شخصية، وأنها تتواصل بشكل دائم معه من أجل ابنتها نادية قائلة: "التواصل مع عمرو لمصلحة نادية".

وتابعت بسمة: "الأمومة غيرتني وجعلتني أفهم أنني لست محور الكون وأن الأمومة مسؤوليات أولا وأخيرا".

وكانت بسمة، أوضحت في تصريحات سابقة أنها ليست ناشطة سياسية وأن ما قامت به وقت ثورة ٢٥ يناير كان بدافع وطني للتغيير للأفضل مثل المواطنين، مشددة على أنها تعشق التمثيل وهو مهنتها الأساسية.

يذكر أن زواج بسمة وعمرو حمزاوي بدأ في عام 2012 واستمر 7 سنوات لينتهي بالانفصال هي في بلد مع ابنتها وهو في بلد آخر عام 2019، واستنكر كثير من الجمهور تلك العلاقة التي كانت معلنة منذ اللحظة الأولى، واعترف فيها الدكتور والباحث عمرو حمزاوي برغبته الملحة في الارتباط.