سيف سبيعي: لهذا السبب صالحت المسرح...

مقابلات

سيف سبيعي: لهذا السبب صالحت المسرح بعد 20 عاما!

https://www.youtube.com/watch?v=35r5j0GWP4s&feature=youtu.be أعرب الفنان السوري سيف الدين سبيعي عن سعادته للعودة إلى المسرح بعد غيابه عن الخشبة مدة عشرين عاما حيث كانت آخر مشاركاته مع الفنان غسان مسعود في مسرحية "كسور" بتجربة لم يكررها إلا بعد كل هذا الزمن وبهذا الوقت على خشبة مسرح الحمراء. وقال سبيعي في حديث خاص مع موقع فوشيا على هامش عروض مسرحية "هوى غربي" تأليف لوتس مسعود وإخراج غسان مسعود وإنتاج مديرية المسارح والموسيقا بوزارة الثقافة السورية وبطولته إلى جانب عدد من نجوم الفن أن الحنين للمسرح هو مادفعه للمشاركة في "هوى غربي".  وبين سبيعي أنه مهما قدم الممثل أعمالا مختلفة كمخرج يبقى حب التمثيل والمسرح

أعرب الفنان السوري سيف الدين سبيعي عن سعادته للعودة إلى المسرح بعد غيابه عن الخشبة مدة عشرين عاما حيث كانت آخر مشاركاته مع الفنان غسان مسعود في مسرحية "كسور" بتجربة لم يكررها إلا بعد كل هذا الزمن وبهذا الوقت على خشبة مسرح الحمراء.

وقال سبيعي في حديث خاص مع موقع فوشيا على هامش عروض مسرحية "هوى غربي" تأليف لوتس مسعود وإخراج غسان مسعود وإنتاج مديرية المسارح والموسيقا بوزارة الثقافة السورية وبطولته إلى جانب عدد من نجوم الفن أن الحنين للمسرح هو مادفعه للمشاركة في "هوى غربي". 

وبين سبيعي أنه مهما قدم الممثل أعمالا مختلفة كمخرج يبقى حب التمثيل والمسرح في داخله حاضرا، وهذا الممثل بداخله هو من ناداه للمشاركة والعودة للمسرح، معتبرا أن المسرح أفضل طريقة كي يمرن فيها الفنان أدواته.

وعن إمكانية خوضه تجربة الإخراج المسرحي بعد تجربة الإخراج السينمائي قال إن الفكرة غير واردة، لأنه الاختصاص الوحيد الذي لم يقترب منه بعد برغم أنه قبل أكثر من عشرين عاما قدم عملا مسرحيا بإخراج مشترك مع الراحل نضال سيجري والفنان جلال شموط بعنوان "شوية وقت" لكن الظروف اليوم مختلفة والإنتاج المسرحي ليس بالمزدحم، وظروف المسرح لا تغري مخرجا من خارج هذا الفن يقبل على العمل به.

وحول شخصيته في مسرحية "هوى غربي" قال إنه يؤدي شخصية "شهاب" الأخ الأكبر للعائلة الذي يمثل فلسفة البقاء في الصراع بين أفراد الأسرة الواحدة حول فكرة البقاء والرحيل بسبب ما تمر به من ظروف.

وحول تحضيراته المقبلة على الصعيد الفني كشف بأنه يعمل على التحضير لمشروع سينمائي ثانٍ بعدما افتتح قبل وقت قصير فيلمه "يحدث في غيابك" ولا يزال يحتاج لوقت طويل حتى ينهي الخطوات الأولى كاشفا أنه حتى الآن لم يرتبط بأي عمل على صعيد الدراما التلفزيونية.

وحول تجربته في التقديم التلفزيوني أوضح عن تحضيراته لمشروع برنامج مقبل لم يكشف عنه لأن الفكرة بكاملها لم تتبلور بعد، أما بالنسبة لاستمراره في التقديم بعد نجاح خطواته التي قام بها قال إن كل شيء قابل لأن يتطور.