السيناريست أيمن سلامة يكشفُ أسباب ت...

مقابلات

السيناريست أيمن سلامة يكشفُ أسباب تراجع إيرادات فيلم محمد سعد الجديد!

قال السيناريست المصري أيمن سلامة، إنّ هناك عوامل عديدة أدّت إلى تحولات في الذوق المصري، منها اختلاف نوعية وثقافة جمهور السينما حاليًا عن الجمهور منذ 10 سنوات. وأوضح أنه وبعد ارتفاع سعر التذكرة، أصبح هناك ثقافة وفكر ورؤية تختلف عن الجمهور العشوائي الذي كان يدخل السينما سابقًا لمشاهدة العنف والبلطجة. وأضاف في لقاء خاص مع "فوشيا" أن فيلم الفنان محمد سعد "محمد حسين" رغم تراجع إيراداته داخل السوق المصرية وعدم قدرته على منافسه أفلام "كازابلانكا" و"الممر" و"حملة فرعون" إلا أن المنتج السبكي استطاع أن يُسوّقه خارجيًا بشكل كبير داخل الدول العربية. وتابع أنّ محمد سعد فنان موهوب يمتلك إمكانيات فنية

قال السيناريست المصري أيمن سلامة، إنّ هناك عوامل عديدة أدّت إلى تحولات في الذوق المصري، منها اختلاف نوعية وثقافة جمهور السينما حاليًا عن الجمهور منذ 10 سنوات.

وأوضح أنه وبعد ارتفاع سعر التذكرة، أصبح هناك ثقافة وفكر ورؤية تختلف عن الجمهور العشوائي الذي كان يدخل السينما سابقًا لمشاهدة العنف والبلطجة.

وأضاف في لقاء خاص مع "فوشيا" أن فيلم الفنان محمد سعد "محمد حسين" رغم تراجع إيراداته داخل السوق المصرية وعدم قدرته على منافسه أفلام "كازابلانكا" و"الممر" و"حملة فرعون" إلا أن المنتج السبكي استطاع أن يُسوّقه خارجيًا بشكل كبير داخل الدول العربية.

وتابع أنّ محمد سعد فنان موهوب يمتلك إمكانيات فنية هائلة، وظهر ذلك في فيلم "الكنز" حيث خرج به من عباءة شخصية "اللمبي"، مشيرًا إلى أنه قادر على العودة بقوة.

وأشار السيناريست أيمن سلامة إلى أن واحدة من أهمّ مقومات نجاح أي فيلم وتحقيقه إيرادات عالية هو التكلفة الإنتاجية الضخمة له، وضمّه لأكبر عدد من النجوم، لافتًا إلى أن هذين العنصرين توافرا في فيلم "الممر" بالإضافة إلى امتلاكه لجميع مقومات الأفلام الحربية العالمية، ما جعله قادرًا على المنافسة وتحقيق إيرادات كبيرة.