مقابلات

فيفي عبده: هذا هو الفرق بين الراقصة المصرية والأجنبية.. وانتظروني في "لمة العيلة"

فيفي عبده: هذا هو الفرق بين الراقصة...

محتوى مدفوع

قالت الراقصة المصرية فيفي عبده، إن الراقصات الأجنبيات يتميزن بالاحترافية الشديدة والحفظ الجيد لجميع الخطوات التي يتعلمنها، فجميعهن مجتهدات، مشيرة إلى أن الفرق الوحيد بين الراقصات المصريات والأجنبيات أن الأخيرات ليس لديهن الروح أو الإحساس بجمال الخطوة والموسيقى أو الكلمة. وأوضحت فيفي في لقاء خاص مع "فوشيا" خلال حضورها حفل افتتاج مهرجان "الصاجات" لتعليم ونشر الرقص الشرقي في كل أنحاء العالم، أن الرقص الشرقي مثل اللغة الإنجليزية فهو لغة عالمية يتحدث بها العالم كله، لافتة إلى أن الرقص يساعد الإنسان على الخروج من الاكتئاب ويجعله سعيدًا، فالطفل عندما يولد نجده يحرك يديه ورجليه باستمرار، وهو دليل على الفرحة. وأشارت الراقصة

قالت الراقصة المصرية فيفي عبده، إن الراقصات الأجنبيات يتميزن بالاحترافية الشديدة والحفظ الجيد لجميع الخطوات التي يتعلمنها، فجميعهن مجتهدات، مشيرة إلى أن الفرق الوحيد بين الراقصات المصريات والأجنبيات أن الأخيرات ليس لديهن الروح أو الإحساس بجمال الخطوة والموسيقى أو الكلمة.

وأوضحت فيفي في لقاء خاص مع "فوشيا" خلال حضورها حفل افتتاج مهرجان "الصاجات" لتعليم ونشر الرقص الشرقي في كل أنحاء العالم، أن الرقص الشرقي مثل اللغة الإنجليزية فهو لغة عالمية يتحدث بها العالم كله، لافتة إلى أن الرقص يساعد الإنسان على الخروج من الاكتئاب ويجعله سعيدًا، فالطفل عندما يولد نجده يحرك يديه ورجليه باستمرار، وهو دليل على الفرحة.

وأشارت الراقصة والفنانة المصرية إلى أنها بدأت بالفعل في نشر الرقص الشرقي بجميع أنحاء العالم من خلال إقامة العديد من مدارس الرقص في فرنسا وألمانيا ودول أخرى، ويأتي إليها نساء من كل أنحاء العالم ليتعلمن الرقص، مؤكدة أن دورها هو إيضاح فكرة ومفهوم الرقص الشرقي بشكله السليم.

وعن آخر أعمالها وبرامجها التلفزيونية، قالت "عبده" إنها ستبدأ بتقديم برنامج جديد على قناة "النهار" يحمل اسم "لمة العيلة" - لم توضح موعد عرضه-، مشددة على أنه مختلف تمامًا عن البرامج التي قدمتها من قبل، من حيث المحتوى وطريقة التقديم.

شاهدي الفيديو..

 
اترك تعليقاً