هشام حداد “لفوشيا”: أنا الرقم واحد.. وهذا ما سأفعله إذا التقيت بـ”بيير رباط”!

هشام حداد “لفوشيا”: أنا الرقم واحد.. وهذا ما سأفعله إذا التقيت بـ”بيير رباط”!

من الشاشة الصغيرة وبرامج الكوميديا الساخرة إلى خشبة المسرح، استطاع النجم اللبناني هشام حداد أن يشكل رافداً حقيقياً في الكوميديا اللبنانية التي تفتح باب الجرأة والنقد على الحياة والمجتمع والسياسة.

هشام حداد الإعلامي الذي دخل على الفن وأثبت بضحكته وسخريته وتلاوين صوته بأنه ممثل جدير أن يقف على مسارح عربية مختلفة، فمجرد أن يسمع الجمهور اسمه أو اسم برنامجه “لهون وبس”، يبتسمون متذكرين الجرأة الكبيرة التي يمتلكها.

ولأنه يمتلك خفة دم فقد دخل إلى كل البيوت وأصبح الرقم واحد في لعبة الكوميديا التي تعتبر الفن الأصعب، واستطاع أن يوظف بلهجته اللبنانية المحكية، الأغنية والنكتة والمثل وكلام الشارع إضافة إلى إتقانه للتقليد وبراعته فيه… وبالتأكيد فإن كل هذا ينطلق من الحرية الكبيرة المتاحة له في التعبيرعما يريد هو أولاً، فيصبح الـ”Show” متنفساً حقيقياً للخروج من مشاكل الحياة، فيترك بهذا الحضور بسمة على وجوه جمهوره.

وعلى هامش الـ”ستاند أب كوميدي” الذي قدمه هشام حداد في أبوظبي بمناسبة عيد الحب؛ كان لفوشيا لقاء معه تحدث فيه عن حرب الشاشات اللبنانية بين الإعلاميين وعن “الرايتنغ” الذي بات معياراً لقياس نجاح البرامج.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات: desk (at) foochia.com