ريّا أبي راشد لـ”فوشيا”: أطفال راشد رسموا ابتسامة على وجهي.. والأمومة أحلى تجربة بالعالم

ريّا أبي راشد لـ”فوشيا”: أطفال راشد رسموا ابتسامة على وجهي.. والأمومة أحلى تجربة بالعالم

دبي - لاما عزت

يشكل الفنان دائما صوتا من أصوات الإنسانية وخاصة حين يكون مبدئياً ويستند إلى قيم ثقافية حقيقية. موقع “فوشيا” يسلط الضوء على إعلامية تمتلك هذه المواصفات، وهي ريا أبي راشد  مقدمة برنامج سكوب على قناة mbc المعروفة بشغفها الكبير بالسينما وصناعة الأفلام.

ولأن الفن الحقيقي غير معزول أبداً عن مواقف إنسانية تنطبع في سيرة صاحبها، فقد زارت ريا أبي راشد “سفيرة سوني موبايل ” مركز راشد للمعاقين في خطوة تهدف إلى رسم البسمة والسعادة على وجوه الأطفال.

بدت ريا أماً شابة مليئة بالحيوية والحماس، لعبت مع طلاب المركز، وغنت ورقصت معهم، كما وزعت مجموعة من الهدايا التي تساعد أولئك الطلبة على تطوير مهاراتهم، الذين، بدورهم، أدّوا عملاً ترفيهياً وثقافياً نال إعجاب جميع الحاضرين.

عن وجودها مع أطفال مركز راشد، وعن تجربتها مع الأمومة، وجديدها على الشاشة، تحدثت الإعلامية ريا أبي راشد في هذا الحوار

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات: desk (at) foochia.com